dakhlanews.com الداخلة نيوز _ هكذا تحاول بعض اللوبيات فرض سياسة الأمر الواقع على قطاع الصيد البحري بالداخلة
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         تقرير.. استنزاف المخزون السمكي من قبل مصانع دقيق السمك وزيت السمك يُهدد الأمن الغذائي بموريتانيا والسنغال             الملك محمد السادس يأمر بأسعار مناسبة في رحلات عودة الجالية المغربية             اللجنة الملكية للحج تُعلن الاحتفاظ بنتائج القرعة للموسم المقبل             مع اقتراب العطلة الصيفية.. وزارة الصحة تحذر المغاربة من عواقب التراخي أمام جائحة "كورونا"             الصدمات الكهربائية تنعش قلب اللاعب الدنماركي (كريستيان اريكسن) بعد سقوطه داخل الملعب             طانطان.. فتح تحقيق حول ملابسات انتحار شخص من ذوي السوابق كان في ضيافة الأمن             قرار جديد.. مناسك الحج ستقتصر على السعوديين والمقيمين بالمملكة بإجمالي 60 ألف حاج             الخطوط الملكية المغربية تبرمج 315 رحلة أسبوعية تربط بين المغرب وخمس بلدان أوربية             مكتب المجلس الجهوي يبدأ التحضير لدورة شهر يوليوز الأخيرة له خلال الولاية الإنتدابية الحالية             ايطاليا تقسو على تركيا بثلاثية في إفتتاحية (اليورو)             تسجيل 07 إصابات جديدة بفيروس (كورونا) في جهة الداخلة وادي الذهب خلال ال24 ساعة الأخيرة             من الداخلة البنك الشعبي يطلق لقاءات جهوية للإستثمار وينهي أشغال قافلته بوضع الحجر الأساسي لمؤسسة بنكية جديدة             صديق شاب يعاني من اضطرابات نفسية يناشد المحسنين لمساعدته في نقله نحو أهله             الخارجية المغربية.. قرار البرلمان الأوروبي لا يُغير الطابع السياسي للأزمة مع إسبانيا             البروفيسور الناجي يكشف عن مشروع تصنيع لقاح كورونا بالمغرب             فتح باب الترشيح لشغل بعض مناصب المسؤولية الشاغرة بعمالة إقليم وادي الذهب             شاهد.. تصريحات على هامش إعطاء إنطلاقة برنامج (هي) للقيادة النسائية من أجل التغيير            شاهد.. "كينك بيلاجيك" وجمعية رعاية المرأة والطفل تشرفان على توزيع فطور يومي المخصصة للأسر المعوزة            مواطنون يوثقون مصرع (ضبع ) أثناء إصطدامه بسيارة بنواحي مدينة الداخلة            شاهد..مطاردة شرسة بين سمكة القرش وسمك "الراية" بخليج الداخلة            فيديو لحظة تفكيك خلية إرهابية بوجدة تتألف من أربعة متشددين            شاهد ... وزيرة السياحة والإقتصاد الإجتماعي تزور فضاء التسويق التضامني لمؤسسة "كينغ بيلاجيك"            تصريحات على هامش على هامش الإجتمـاع المخصص لتنزيل القانون الإطار رقم 51.17            المشرفة عن السباق التضامني الصحراوية تحكي تفاصيل تدخلات الطاقم الطبي وأهم الإسعافات            شاهد.. تصريحات بعض المشاركات في مسابقة الصحراوية بعد يومين من المنافسة            شاهد.. ارتسامات المشاركات في اليوم الأول من سباق الصحراوية بنواحي مدينة الداخلة            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 30 يونيو 2017 الساعة 05:45

هكذا تحاول بعض اللوبيات فرض سياسة الأمر الواقع على قطاع الصيد البحري بالداخلة


الداخلة نيوز:


اطلعت الداخلة نيوز وبشكل مدقق من مصادر مهنية موثوقة، على صراع خفي تخوضه مجموعة من اللوبيات في قطاع الصيد البحري منذ فترة، وذلك قصد الحصول على بعض الإمتيازات الشخصية ولا شيء غير ذلك.

هذا الصراع الخفي بدأ يظهر شيء فشيء، ليتضح جليا بعد الحديث عن حصص الصيد الساحلي، والمعايير المتبعة من قبل وزارة الصيد البحري في توزيعها، خاصة على مستوى جهة الداخلة وادي الذهب، وهو الأمر الذي لم يرق من حاولوا ولسنوات كثيرة التقرب من الكاتبة العامة بوزارة الصيد البحري "زكية الدريوش".

فحسب المعطيات المتوفرة لدينا، فإن تحركات كثيرة ومتسارعة جرت في الآونة الأخيرة داخل قطاع الصيد البحري، الذي بات مرتع للوبيات وضعت نصب أعينها خطة محكمة قصد الإستفادة من حصص الصيد الساحلي وإخضاع بالتالي المسؤولين في الوزارة الصيد البحري لشروطها "الريعية". هذه التوجهات انكشفت حين حاول هؤلاء الأشخاص الحصول على حصص الصيد بأي ثمن وتفويتها بعد ذلك لبعض المستثمرين، لكن المسؤولين بوزارة الصيد البحري حالوا دون نجاح هذه الحيلة، والتي سبق لوزير الصيد البحري "اخنوش" وأن رد على أصحابها خلال جلسة بمجلس النواب بالقول، «إن كل رخصة صيد هي استثمار ولها ارتباط بمشروع كما تمنح للسفن وليس للأشخاص على أساس دفتر للتحملات، مؤكدا على إن هذه الرخص غير قابلة للكراء».

مباشرة وبعد فشلها في مخططاتها الإنتهازية، بدأت هذه اللوبيات في تطبيق سياسة "عليا وعلى أعدائي"، من خلال الإعداد لخطة محكمة قصد تجييش الشارع وربما الإحتجاج مستقبلا أمام الميناء، وذلك من أجل مصالح شخصية ضيقة لا أقل ولا أكثر. وتعدكم الداخلة نيوز من جهتها بكشف معطيات أكثر خطورة حول هذا الأمر، يعتزم أصحابها تحويل الصراع في وقت لاحق إلى قلب وزارة الصيد البحري وخلط الحابل بالنابل هناك.






فالوزارة الوصية على القطاع، ومنذ تعيين حكومة "العثماني"، يحاول هؤلاء استغلال وجود وجوه جديدة بداخلها قصد اللعب على وتر المسؤوليات، والمهام، وكيفية توزيعها، بل وإظهار طرف معين يسيطر على الوضع، بينما الأطراف الجديدة تكتفي بالمشاهد وفقط. مصادر حصرية للداخلة نيوز كشفت لها أن هذا الأمر غير صحيح بتاتا، بل يوجد هناك الكثير من التنسيق والتفاهم بين المسؤولين داخل هذه الوزارة.

من جهة أخرى، تؤكد الداخلة نيوز لكل قرائها الكرام الذين تعودوا منها الصدق والمهنية في الطرح، إلى جانب الوقوف مع المستضعفين. نؤكد لهم أن هذه المعركة لن ننخرط فيها من  قريب أو بعيد، بل سنقف ضدها ونفضحها، لأن هدفها يبقى واضحا وضوح الشمس، ولا يخدم هذه المدينة وشبابها في شيء.

فهل يحاول البعض حرق كل شيء من أجل إشباع جشعه..؟؟
وهل يحاول هؤلاء تحويل الداخلة إلى حسيمة جديدة..؟؟




تعليقاتكم



شاهد أيضا
تقرير.. استنزاف المخزون السمكي من قبل مصانع دقيق السمك وزيت السمك يُهدد الأمن الغذائي بموريتانيا والسنغال
من جديد.. تمديد فترة منـع قـوارب الـصيد التقليدي مـن الإبحار بسبب استمرار سوء الأحوال الجوية
أكادير.. غرق سفينة للصيد في أعالي البحار قبل أيام من التوجه صوب مصيدة الأخطبوط
ألمانيا تمنح موريتانيا 5 مليون يورو لدعم الرقابة البحرية
وزارة الصيد البحري تحدد الجدولة الزمنية لولوج مصايد (الأخطبوط) جنوب سيدي الغازي
مندوبية الصيد البحري بالداخلة تمدد فترة منـع قـوارب الـصيد التقليدي مـن الإبحار بسبب استمرار سوء الأحوال الجوية
مع قرب إنطلاقة الموسم الصيفي لصيد الأخطبوط.. إطلاق حملة لتلقيح البحارة والعُمال بمراكز الصيد البحري بالداخلة
لقاء بين ادارة الصيد و مُجهزي أعالي البحار يكشف موعد إستئناف الموسم الصيفي لصيد الأخطبوط
مندوبية الصيد البحري ببوجـدور تمنع قوارب الصيد التقليدية من الإبحار ليومين
الداخلة.. قوارب الصيد ممنوعة من الإبحار بسبب سُوء الأحوال الجوية مع إمكانية التمديد ( الإعلان)