dakhlanews.com الداخلة نيوز _ عمال النظافة صُناع الجمال في مجتمع ينقصه الوعي وعدم الإعتراف بالجميل.. بقلم: محمد الدي
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         شاهد.. إفتتاح الموسم الدراسي الجديد بالمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بالداخلة             المخضرم (راديميل فالكاو) يقود رايو فايكانو للفوز على برشلونة بهدف لصفر             وزارة التربية الوطنية تحسم الجدل بخصوص إلزامية "جواز التلقيح" لولوج المؤسسات التعليمية             رويترز: الجزائر ستُنهي إمدادات الغاز للمغرب وتورّد لإسبانيا مباشرة             العيون.. الشرطة تستخدم السلاح لتوقيف مُشتبه به في قضية الإتجار في الكوكايين             وزارة التربية الوطنية تعلن عن فتح باب ترشيحات الأحرار لإجتياز امتحانات البكالوريا برسم دورة 2022             أعضاء بمجلس جماعة (امليلي) يتهمون الرئيس بخرق المادة 35 من القانون التنظيمي 113.14 ويطالبون الوالي بالتدخل             فرض "جواز التلقيح".. الفيدرالية الوطنية للنقل السياحي تصف قرارات الحكومة بالمُتسرعة             بعد التطبيع.. ارتفاع الصادرات الإسرائيلية للمغرب بنسبة 165%             انتخاب (الحسين عليوى) رئيساً لجامعة الغرف المغربية للتجارة والصناعة والخدمات و(جمال بوسيف) نائباً لأمين المال             شاهد.. النقاش الساخن حول مشروع ميزانية جماعة بئرانزان لسنة 2022             تـعزية مـن الــداخلة نــيوز إلى عـائلة الفـقيد «أحمد العباسي»             رغم الادلاء بشهادة PCR سلبية.. منع النائبتين نبيلة منيب وفاطمة الزهراء تامني من دخول البرلمان بسبب جواز التلقيح             وسط نقاش حاد.. مجلس جماعة بئرانزران يعقد دورته الإستثنائية لشهر أكتوبر             سفير إسرائيل في المغرب يؤكد تأييد تل أبيب مفاوضات مباشرة لحل نزاع الصحراء             أنباء عن انقلاب عسكري بالسودان.. الجيش يعتقل رئيس الوزراء (عبد الله حمدوك) وعدد من الوزراء             الحملة الإنتخابية.. سائقو سيارات الأجرة الكبيرة يُعلنون دعمهم للمنسق الجهوي لحزب الكتاب "محمد بوبكر"            شاهد.. قاطنون بحي بئرانزران يعلنون دعمهم لـ"أمبارك حمية" بالدائرة التشريعية وادي الذهب            امربيه ربه ماء العينين وكيل لائحة حزب الخضر المغربي بالجهة يشرح برنامج حزبه الإنتخابي            حزب البيئة التنمية المُستدامة برنامجهم الإنتخابي الداخلة وادي الذهب            قيادات الصف الأول بحزب الأحرار تقود مسيرة جماهيرية تجوب شوارع مدينة الداخلة            "محمد الأمين حرمة الله".. الحشود البشرية التي ترون اليوم هي تعبير حقيقي عن قوة حزب الأحرار            (ميمونة أميدان) وكيلة لائحة حزب الأحرار بجماعة الداخلة تنظم لقاء تواصلي مع مناضلات الحزب            شاهد.. جولة حزب التجمع الوطني للأحرار بشوارع الداخلة            (الخطاط ينجا).. حزب الإستقلال يُركز على دعم التشغيل الذاتي لمحاربة البطالة            البرنامج الانتخاب.. الخطاط ينجا يُقدم حصيلة عمل مجلس جهة الداخلة في مجال دعم التعليم ويكشف عن أولوياته            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 28 شتنبر 2019 الساعة 22:08

عمال النظافة صُناع الجمال في مجتمع ينقصه الوعي وعدم الإعتراف بالجميل.. بقلم: محمد الدي


محمد الدي

الداخلة نيوز: محمد الدي


عمال النظافة هم صناع الجمال الذين يرسمون أجمل اللوحات في الشوارع والأزقة يستيقظون باكرا من أجل راحتنا وينامون متأخرين منهكين مجهدين جنود الخفاء بكل ماتحمله الكلمة من معنى. لكن ماذا يأخدون مقابل ذلك..؟؟

هذه الشريحة من العمال تأخذ الفتات، وأحيانا تتماطل الشركة التي يعملون معها في أداء أجرها الشهري. هؤلاء العمال يجب أن يعاد النظر في راتبهم الشهري الذي يتقاضونه لأنهم يحملون على عاتقهم نظافة المدينة وحماية البيئة التي تعتبر مسؤولية مشتركة بين الجميع. فماذا لو امتنع عمال النظافة عن العمل ثلاثة أيام؟ ماذا سيحدث؟ دعونا نتخيل إن استطعنا أن نتخيل ذلك.

مواطنين مظلومين ينتظرون منذ زمن طويل من يعيد لهم الاعتبار و يضعهم في المرتبة التي يستحقونها كأشخاص يجمعون قمامة الناس ويعرضون أنفسهم لشتى الأخطار المرتبطة بالأمراض و المكروبات. لا تجهيزات و لا أجرة في المستوى لما يقومون به و لا متابعة طبية ولا امتيازات لقاء مهامهم.

هؤلاء العمال و العاملات في النظافة يستحقون كل عناية و تقدير لمجهوداتهم وتضحياتهم خاصة و أنهم يتعاملون مع شعب لم يصل لدرجة الوعي في التعامل مع ما يخلفه من أزبال ونفايات بطريقة تسهل مأمورية عامل النظافة و في نفس الوقت الحفاظ على البيئة.






فرغم المجهودات التي يبدلونها لإسعاد الناس لم يجد هؤلاء اسما من الاسماء سوى "الزبال" فهذا أكبر دليل على أن مجتمعنا مجتمع غير متخلق ولايعطي لكل ذي حق حقه مجتمع اناني لا ينظر ابعد من أنفه.

في اليابان يسمى مهندس النظافة وأجرته تساوي اجرة طبيب شعوب تقدر الإنسانية نموذج يجب علينا الإقتداء به لكن هيهات...

لأن مجتمعنا ينقصه الوعي لا يحترم عمال النظافة، ولايسهل عملهم، ولايتعاون معهم على خلق محيط نظيف وصحي، لأنه وببساطة مجتمع يعاني من خلل.

فدول العالم الثالث التي تتعامل مع رواتب العمال الذين يعتمدون على المجهود العضلي بهذه الطريقة هي دول تخرق حقوق العمال حتى ولو أمضت ووافقت على جميع الإتفاقيات الدولية المنظمة لقوانين الشغل.

بالنسبة لعامل النظافة الذي يشتغل متوسط 45 ساعة في الأسبوع، ومعرض لشتى الأمراض، ويعمل تحت نظرات الإحتقار ، يتقاضى ألفين درهم في حين موظف عادي في وزارة ما يشتغل متوسط 30 ساعة في الأسبوع يتقاضى ضعفي المبلغ.

ويبقى السؤال المطروح:
من المسؤول عن هذه الوزيعة التي يشوبها الغبن من جميع النواحي..؟؟




تعليقاتكم



شاهد أيضا
الضبيالي الشائعة.. (الخطاط ينجا) هو رجل المرحلة بإمتياز
(بكار الدليمي) يكتب/ أيها المواطن.. انتخب بإستقلالية
(الشيخ أعمار).. إستقالة (غلة باهية) خسارة كبيرة لحزب الإستقلال وفوجئت بإلتحاقها بحزب الأحرار
انطباعات من الداخلة / طلحة جبريل
-صرخة معطل-.. بقلم: الشيخ أهل مولاي اسليمان
الفوضى والصراعات.... عناوين لنظام دولي يتشكل 
مقال حول الجهوية.. بقلم: الحبيب مني
حين يكتب حروف"الصباح" خمر "ليل" غير مباح..! بقلم الأستاذ الكبير: أحمد العهدي
ماذا ننتظر من صحفية كتبت أن صلاة التراويح هي فوضى.. بقلم: محمد الدي
علتنا فينا ولا فمسؤولينا.. بقلم: ابراهيم سيد الناجم