dakhlanews.com الداخلة نيوز _ الـمـوت قـهرا أو المـوت غـرقا…بقلم: أحمد بابا بوسيف
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         ولاية العيون تُقرر إعتماد الجواز الصحي لولوج الإدارات والأماكن العمومية (مذكرة)             وزير الصحة.. جواز التلقيح غير صالح بدون جرعة ثالثة             الـداخلة/ سيارة من نوع (بيجو 205) تصدم شخصا قرب حديقة المنتزه وتدخله في غيبوبة             الــداخلة نيــوز تُهــنئ قــرّائها بمــناسبة ذكرى عيد المــولد النــبوي الشــريف             "لن نترك الأنبوب يصدأ".. مسؤول مغربي يكشف خطة بلاده لتعويض الغاز القادم من الجزائر             بعد تراجع إصابات كورونا.. الجزائر ترفع حظر التجول الليلي المفروض في 23 ولاية             البحرية الملكية تُقدم المساعدة لـ310 مرشحين للهجرة غير النظامية غالبيتهم من إفريقيا جنوب الصحراء             طنجة المتوسط..مصالح الأمن تحجز طنا و355 كيلوغراما من الكوكايين داخل حاوية             رسمياً.. الحكومة تقرر فرض (جواز التلقيح) لولوج الإدارات العمومية والشبه عمومية والخاصة وعدد من المرافق الأخرى             شاهد.. أشغال الدورة الإستثنائية لتشكيل لجان مجلس جماعة الداخلة الحضرية             رسميا.. إفتتاح التمثيلية الجهوية لمؤسسة وسيط المملكة بجهة الداخلة وادي الذهب             عاجل.. مجلس جماعة الداخلة الحضرية ينتخب لجانه الدائمة في جو يسوده التوافق             مجلس جهة العيون يُصادق على مشروع ميزانية 2022 وإحداث وانتخاب رؤساء اللجان الدائمة ونُوابهم             الداخلة.. توقيف أزيد من 30 شخصاً في إحباط محاولة هجرة غير نظامية نحو جزر الكناري             لمرابط.. المغرب ينتقل إلى المستوى المنخفض لانتقال عدوى كوفيد-19             الملك محمد السادس يترأس أول مجلس وزاري بعد تعيين الحكومة الجديدة وهذه محاوره             الحملة الإنتخابية.. سائقو سيارات الأجرة الكبيرة يُعلنون دعمهم للمنسق الجهوي لحزب الكتاب "محمد بوبكر"            شاهد.. قاطنون بحي بئرانزران يعلنون دعمهم لـ"أمبارك حمية" بالدائرة التشريعية وادي الذهب            امربيه ربه ماء العينين وكيل لائحة حزب الخضر المغربي بالجهة يشرح برنامج حزبه الإنتخابي            حزب البيئة التنمية المُستدامة برنامجهم الإنتخابي الداخلة وادي الذهب            قيادات الصف الأول بحزب الأحرار تقود مسيرة جماهيرية تجوب شوارع مدينة الداخلة            "محمد الأمين حرمة الله".. الحشود البشرية التي ترون اليوم هي تعبير حقيقي عن قوة حزب الأحرار            (ميمونة أميدان) وكيلة لائحة حزب الأحرار بجماعة الداخلة تنظم لقاء تواصلي مع مناضلات الحزب            شاهد.. جولة حزب التجمع الوطني للأحرار بشوارع الداخلة            (الخطاط ينجا).. حزب الإستقلال يُركز على دعم التشغيل الذاتي لمحاربة البطالة            البرنامج الانتخاب.. الخطاط ينجا يُقدم حصيلة عمل مجلس جهة الداخلة في مجال دعم التعليم ويكشف عن أولوياته            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 9 يوليوز 2019 الساعة 14:59

الـمـوت قـهرا أو المـوت غـرقا…بقلم: أحمد بابا بوسيف


أحمد بابا بوسيف



الداخلة نيوز: أحمد بابا بوسيف


 خرج رئيس بلدية العيون في تصريح أقل  ما يقال عنه انه تصريح فج يصف به وبألفاظ نابية ما يعانيه ويقاسيه الشباب المهجر مع سبق الإصرار والترصد في دول تبقى احفظ لكرامة ساكنيها من الوطن.

التصريحات كانت في وقت لم يجف بعد دم من قضى من شباب في الأيام الأخيرة ...الشباب الذي قضى على زوارق الموت...وهو يحاول العبور إلى الضفة الأخرى، بحثا عن حياة افضل وكرامة وعيش كريم لم يجدها في أرض فيها من الخيرات، ما هو كفيل بضمان ذلك.

تصريحات ممثل الساكنة، تعكس وبشكل فاضح نوع من يجلسون على كراسي السلطة المنتخبة في هذه الأرض المنسية...وتعكس بشكل ادق انقطاعهم عن الواقع الذي تعيشه الأغلبية الصامتة من فقر وتهميش وبطالة.

بدى وكانهم يعيشون في بروج عاجية، لا ترى في الأغلبية إلى خدما في بيوتهم، بل وتتعجب لماذا يتكبرون عن ذلك بينما يقبلون بأدنى منها في بلاد  النصارى كما وصفهم المنتخب.

هذا هو حال كل المنتخبين الذي يتسابقون إلى مرضاة رئيس السلطة المعينة، طمعا في جزء من الكعكة...وخوفا من "الزمكة"...حتى اصبحوا لا هم لهم إلى تكديس الأموال ورضى السلطة...متناسين سبب وصولهم إلى تلك الكراسي وأهداف انتخابهم.

الأمر والانكى عندما تسمع هكذا تصاريح وافكار ممن يفترض انهم ابناء جلدتك وابناء العمومة....وممن يفترض انه يشعر بما يعاني منه ابناء هذه الارض المظلومة والمنكوبة 

"إلى جا لعياط من الكدية لهروب منين"...إذى كان هذا راي من يعتبرون اهلنا....فلك ان تتخيل عزيزي القارئ كيف يكون رأي من لا علاقة له بنا ولا بالأرض إلى كرسي السلطة وامتيازاته.

الدولة عبر هكذا منتخبين ونخبة...تبلغكم سلامه...اما بعد السلام فالموت قهرا او الموت غرقا...ولك أن تختار

#الله_ايفرج_علينا




تعليقاتكم



شاهد أيضا
الضبيالي الشائعة.. (الخطاط ينجا) هو رجل المرحلة بإمتياز
(بكار الدليمي) يكتب/ أيها المواطن.. انتخب بإستقلالية
(الشيخ أعمار).. إستقالة (غلة باهية) خسارة كبيرة لحزب الإستقلال وفوجئت بإلتحاقها بحزب الأحرار
انطباعات من الداخلة / طلحة جبريل
-صرخة معطل-.. بقلم: الشيخ أهل مولاي اسليمان
الفوضى والصراعات.... عناوين لنظام دولي يتشكل 
مقال حول الجهوية.. بقلم: الحبيب مني
حين يكتب حروف"الصباح" خمر "ليل" غير مباح..! بقلم الأستاذ الكبير: أحمد العهدي
ماذا ننتظر من صحفية كتبت أن صلاة التراويح هي فوضى.. بقلم: محمد الدي
علتنا فينا ولا فمسؤولينا.. بقلم: ابراهيم سيد الناجم