dakhlanews.com الداخلة نيوز _ رأي الداخلة نيوز... هل دخل الدب الروسي كلاعب أساسي في قضية الصحراء..؟؟ وماهي أسباب ذلك..؟؟
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         البرتغال.. رئيس المجلس الجماعي للداخلة (الراغب حرمة الله) يشارك في أشغال مؤتمر الأمم المتحدة حول المحيطات             بعد قرار الوزارة.. مندوبية الصيد تتوعد الربابنة والبحارة المخالفين لقرار منع نشاط الصيد التقليدي بسواحل الداخلة             الاتحاد الإفريقي يدعو إلى “تحقيق فوري” في مأساة مليلية             "يعقوب ديدة".. جماعة العرڭوب تُعاني من فوضى مقالع الرمال والحجارة دون فائدة تذكر             الدار البيضاء في الصدارة.. ضبط 573 شخصاً بشبهة الغش في امتحانات الباكالوريا             (سيدي إبراهيم خيا) يُطالب بإعادة فتح الخط البحري بين طرفاية وجزيرة تنريفي وببناء مطار ببوجدور             الأمن المغربي يُعلن "إحباط" عملية تسلق السياج الحديدي لمدينة سبتة (بيان)             الداخلة تتصدر سباق استعادة النشاط السياحي باستقطاب 14 ألف سائح خلال 5 أشهر             ارتفاع عدد ضحايا اقتحام مليلية الى 23 قتيلاً             أمن الراشيدية يُوقف 6 أشخاص وبحوزتهم قرابة طن من المخدرات             تقرير.. 23 شاطئا غير صالح للاستحمام (منها شاطئ بإقليم واد الذهب)             مصرع 18 مُهاجراً في عملية اقتحام مليلية (مصدر رسمي)             لتخفيف الضغط على مصيدة الأخطبوط.. وزارة الصيد تُوقف نشاط الصيد التقليدي بسواحل الداخلة (القرار)             لجنة دعم تنظيم المهرجانات السينمائية تدعم المهرجان الدولي للفيلم بالداخلة بمبلغ 550 ألف درهم             قرار اقتناء سيارات بـ280 مليون يُثير جدلاً بالمجلس الإقليمي لكلميم             الأمم المتحدة: الصحافية الفلسطينية (شيرين أبو عاقلة) قُتلت بنيران أسرائيلية             شاهد..تفاصيل أشغال الملتقى المغربي الإسباني الأول للإستثمار بالداخلة            شاهد.. نقاش كبير حول النقاط المدرجة ضمن أعمال دورة مجلس جماعة امليلي            (الخطاط ينجا) يستقبل عدد من رجال الأعمال الإسبان المشاركين في منتدى الأعمال المغربي الإسباني            (لامين بنعمر) مخاطبا المدير الجهوي للتجهيز بنبرة حادة "أنت كنهضرو معاك وما جايب لدنيا خبار"            شاهد.. هجوم بالسلاح الأبيض على مستشار جماعي بإقليم سطات            شاهد.. إستقبال المشاركين في منتدى الأعمال المغربي الإسباني المنظم بالداخلة            (عبد الإله بنكيران).. "ولادنا ما كيلعبوش مع ولادهم حيت ما كيتفاهموش"            (عبد الإله بنكيران).. اتصلت لأطمئن على صحة الملك بعد التشويش الذي رافق إعلان إصابته بفيروس كورونا            "محمد سالم حمية".. يشرح تفاصيل المخطط الإستعجــالي لمدينة الداخلة            (بيتاس) نسير نحو "لا يقين" بخصوص أسعار المحروقات.. وغاز البوطان سيكلفنا 21 مليار درهم قابلة للزيادة            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 27 أبريل 2018 الساعة 10:55

رأي الداخلة نيوز... هل دخل الدب الروسي كلاعب أساسي في قضية الصحراء..؟؟ وماهي أسباب ذلك..؟؟


رأي الداخلة نيوز

رأي الداخلة نيوز


تفاجئ الصحراويين، والمغاربة عموما، والعالم أجمع، من تدخل الدب الروسي في الوقت بدل الضائع قبل المصادقة على قرار جديد لمجلس اﻷمن الدولي حول الصحراء، وطي هذا الملف كالعادة إلى أبريل من السنة القادمة.

حدث كل هذا واستغرب الجميع من الموقف الروسي المفاجئ.. لكن العارف بخبايا اللعبة الدولية بشكل جيد، يدرك أن "بوتين" لن يترك "ماكرون" أولا و"ترامب" ثانيا، يتحكمون بكل راحة في ملفات دولية شائكة دون أي معارضة، وبأغلبية أعضاء مجلس اﻷمن الدولي، وإمتناع روسي عن التصويت فقط.

فإعادة ترتيب اﻷوراق بعد تدخل حلف "الناتو" في ليبيا، أجبر الروس وأعطاهم درسا قاسيا، يمكن تلخيصه في نقطة وحيدة، هي أن نفوذ روسيا الدولي أصبح في خطر كبير، ومفاصلها حول العالم ستضرب ضربا وذلك تباعا وفق ماهو مخطط له مسبقا.

لكن الدب "بوتين" وثعلبه "لافروف"، تدارسا الوضع جيدا، من أجل إيجاد الطريقة التي ستدافع بها روسيا عن حلفائها مستقبلا، وفي خضم تلك المرحلة تفاجئ العالم كله بما حدث في سوريا، ليقرر الجيش الروسي التدخل وبشكل مستعجل دفاعا عن نظام اﻷسد، وضمانا لعدم تكرار ما حدث في ليبيا.

ذهبنا بكم بعيدا قرائنا الكرام، لكن لكل ذلك هدف، فالسياق الدولي له دوره الكبير والمؤثر جدا فيما يخص قرارات مجلس اﻷمن حول الصحراء. و وسط هذه الأجواء وكما يعرف الجميع حدث ما حدث مؤخرا في سوريا من ضربات جوية، واتضح جليا أن حلم الغرب في سوريا لم يمت بعد، لتقرر روسيا الخروج من التكتل الدفاعي السياسي، نحو الهجوم السياسي الشامل الذي قد يكون متهورا مستقبلا.






فلم تجد هذه الأخيرة، من سبيل لضرب الفرنسيين والأمريكان، سوى خلط الأوراق في قضية الصحراء والدخول على الخط عبر دعم الحليف الجزائري بكل قوة، وجعل القضية الصحراوية كباقي قضايا العالم، مجرد عملة مقايضة بين كبار اللعبة، فإن هم تفاهموا مرة الأمور بسلام، وإن لم يتفاهموا تركت الأوراق تختلط وحينها سيحاول الجميع ترتيبها من جديد، كلا وفق أهدافه ومصالحه.

لكن السؤال الذي يطرح نفسه:
هل يملك الروس القدرة على الإستمرار في هذا الموقف الجديد..؟؟
أم أن المنطقة حكر على الفرنسيين ولا يمكن لغيرهم خلط أوراق اللعبة بها متى يشاء..؟؟


هذه التساؤلات تحيلنا دون شك على موضوع مهم، يتمثل في أن السيناريو الخطير والذي يبقى مستبعد في الوقت الراهن على الأقل، هو عدم تفاهم القوى الدولية قبل يوم الثلاثاء القادم، لأن حينها ستصبح "المينورسو" خارج الخدمة قانونيا، وتفتح المنطقة على ألسنة النيران وأعمدة الدخان، التي لا يرغب أي طرف في إشعال فتيلها إدراكا منه بأن الدخول في حرب جديدة، هو أشبه بدخول غرفة مظلمة لا يمكنك التكهن بما في داخلها.

ختاما فإن القادم من اﻷيام، سيكشف دون شك عن قرار أممي جديد حول الصحراء، يوجد حتما بين طياته توضيحات حول الكاسب والخاسر من هذه المعركة التي يبقى ما يحدث الأن ليس سوى مجرد جولة البداية بها.




تعليقاتكم



شاهد أيضا
فرق كبير بين من يواجه مشاكل المواطنين.. وبين من يهرب منهم
"المصير المشترك".. الدرس الجميل من أزمة كورونا
بعد أن أعطتهم الداخلة الثروة.. هل يرحم المستثمرين فقرائها..؟؟
رأي الداخلة نيوز/ كورونا "تدعس" على تفاهتنا..
هل تكون الداخلة عملة مقايضة بين "عزيز أخنوش" و"ول الرشيد"..؟؟
رأي الداخلة نيوز.. هل دخل "أخنوش" في مواجهة مباشرة مع "ول الرشيد" ستكون الداخلة مسرحاً لها
هل يبقى "الصحراوي" مجرد خائن في نظر النخبة المغربية مهما بلغت درجة ولائه للمملكة..؟؟
رأي الداخلة نيــوز... السيناريوهات الثلاثة المطروح من أجل تجديد إتفاق الصيد البحري بين المغرب والإتحاد الأوروبي
رأي الداخلة نيوز| دبلوماسية خارجية ضعيفة.. وتسيير داخلي صبياني للقطاع.. تعصفان بــإتفاقية الصيد البحري مع الـأوروبيين
رأي الداخلة نيوز| مجلس جهة كلميم واد نون.. البلوكاج الناتج عن الإبتزاز