dakhlanews.com الداخلة نيوز _ رأي الداخلة نيوز| متى تقف الرباط دقيقة صمت ترحما على لكويرة..؟؟
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         تـعزية مـن الــداخلة نــيوز إلى عـائلة الفـقيد «احمد ولد احمد ابراهيم»             رسميا.. برشلونة يُقيل مدربه (كومان) بسبب سوء النتائج             شاهد.. إفتتاح الموسم الدراسي الجديد بالمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بالداخلة             المخضرم (راديميل فالكاو) يقود رايو فايكانو للفوز على برشلونة بهدف لصفر             وزارة التربية الوطنية تحسم الجدل بخصوص إلزامية "جواز التلقيح" لولوج المؤسسات التعليمية             رويترز: الجزائر ستُنهي إمدادات الغاز للمغرب وتورّد لإسبانيا مباشرة             العيون.. الشرطة تستخدم السلاح لتوقيف مُشتبه به في قضية الإتجار في الكوكايين             وزارة التربية الوطنية تعلن عن فتح باب ترشيحات الأحرار لإجتياز امتحانات البكالوريا برسم دورة 2022             أعضاء بمجلس جماعة (امليلي) يتهمون الرئيس بخرق المادة 35 من القانون التنظيمي 113.14 ويطالبون الوالي بالتدخل             فرض "جواز التلقيح".. الفيدرالية الوطنية للنقل السياحي تصف قرارات الحكومة بالمُتسرعة             بعد التطبيع.. ارتفاع الصادرات الإسرائيلية للمغرب بنسبة 165%             انتخاب (الحسين عليوى) رئيساً لجامعة الغرف المغربية للتجارة والصناعة والخدمات و(جمال بوسيف) نائباً لأمين المال             شاهد.. النقاش الساخن حول مشروع ميزانية جماعة بئرانزان لسنة 2022             تـعزية مـن الــداخلة نــيوز إلى عـائلة الفـقيد «أحمد العباسي»             رغم الادلاء بشهادة PCR سلبية.. منع النائبتين نبيلة منيب وفاطمة الزهراء تامني من دخول البرلمان بسبب جواز التلقيح             وسط نقاش حاد.. مجلس جماعة بئرانزران يعقد دورته الإستثنائية لشهر أكتوبر             الحملة الإنتخابية.. سائقو سيارات الأجرة الكبيرة يُعلنون دعمهم للمنسق الجهوي لحزب الكتاب "محمد بوبكر"            شاهد.. قاطنون بحي بئرانزران يعلنون دعمهم لـ"أمبارك حمية" بالدائرة التشريعية وادي الذهب            امربيه ربه ماء العينين وكيل لائحة حزب الخضر المغربي بالجهة يشرح برنامج حزبه الإنتخابي            حزب البيئة التنمية المُستدامة برنامجهم الإنتخابي الداخلة وادي الذهب            قيادات الصف الأول بحزب الأحرار تقود مسيرة جماهيرية تجوب شوارع مدينة الداخلة            "محمد الأمين حرمة الله".. الحشود البشرية التي ترون اليوم هي تعبير حقيقي عن قوة حزب الأحرار            (ميمونة أميدان) وكيلة لائحة حزب الأحرار بجماعة الداخلة تنظم لقاء تواصلي مع مناضلات الحزب            شاهد.. جولة حزب التجمع الوطني للأحرار بشوارع الداخلة            (الخطاط ينجا).. حزب الإستقلال يُركز على دعم التشغيل الذاتي لمحاربة البطالة            البرنامج الانتخاب.. الخطاط ينجا يُقدم حصيلة عمل مجلس جهة الداخلة في مجال دعم التعليم ويكشف عن أولوياته            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 7 دجنبر 2016 الساعة 02:49

رأي الداخلة نيوز| متى تقف الرباط دقيقة صمت ترحما على لكويرة..؟؟


رأي الداخلة نيوز

رأي الداخلة نيوز


سؤال وجيه يحمل الكثير من الغموض أصبح لزاما على خارجية "مزوار" الإجابة عنه وبشكل صريح بعيدا كل البعد عن تصريحات الإستغباء والإستحمار التي اشتهر بها الوزير المحترم. مناسبة هذا السؤال وإلحاحنا من أجل الحصول على  إجابة له هي الجولة الأخيرة لزعيم الجبهة والذي لم يكتفي بتفقد نواحي قواته على طول الجدار الدفاعي بل حل بمنطقة "الكركرات" حيث احتسى الشاي مع جنده، ليذهب بعدها صوب لكويرة ويلتقط صور يظهر بين ثناياها الكثير والكثير من إستعراض العضلات.

قرأنا كما قرأ جميع أطفال هذه البقعة السعيدة من المعمورة أن المغرب يمتد من "طنجة إلى لكويرة". ولم نطرح السؤال حينها لأن براءة الأطفال فينا كانت لا تفتح مجالا للشك بأن المُقرر المدرسي لا يكذب و كذلك الأستاذ المحترم. كبرنا وكبرت معنا علامات إستفهام كثيرة كنا نخفيها داخل صدورنا إيمانا منا بأن الأمر مجرد مسألة وقت. أو لن نخفيكم أنه قد يكون خوفاً منا بأن تفهم تلك الأسئلة بشكل خاطئ، سندفع ثمنه حتما.

اليوم وقد جاءت المناسبة. اليوم وقد أصبح كل شيء يظهر بوضوح. اليوم وقد إلتقط "ابراهبم غالي" تلك الصور من تلك المنطقة. صدقونا أنه لم يعد هناك شيء نخفيه، فكل شيء أصبح واضحا وضوح الشمس و لا يمكن تغطيته بغربال الكذب، بل ويستحيل تغطيته حتى وإن كان ذلك الكذب كما يقال: كذب أبيض... نحن اليوم لا نطلب أكثر من التوضيح. لا نطلب أكثر من الإعتذار لبراءة طفولتنا. لا نطلب غير الوقوف دقيقة صمت ترحما على منطقة لكويرة.

عند دراسة هذا المستجد وتحليل أسبابه بشكل معمق بعيدا كل البعد عن تلك النظرة القصيرة التي اشتهرنا بها. سيتبين لنا وبشكل جلي أن المشكل ليس وليد اللحظة، بل يدخل ضمن سياق سياسة الإرتباك الواضح على الخارجية المغربية التي تعمل منذ مدة من منطلق "إفتعال المشاكل ومحاولة إيجاد الحلول لها". لكن سنقول لكم من جديد وصدقونا أن تلك المشاكل التي نفتعلها لا نستفيد منها، بل وبشكل كبير ندفع ثمنها الباهض في كل مرة.






هل نسيتم الأزمة القضائية مع فرنسا. هل نسيتم أزمة مسودة القرار الأمريكي. هل نسيتم الأزمة مع "روس". هل نسيتم الأزمة مع "بان". هل نسيتم الأزمة مع السويد. هل نسيتم الأزمة مع مصر. واليوم الأزمة في "الكركرات". وليكتمل مربع هذه الأزمات كان لابد من أزمة مع روسيا فجرها رئيس الحكومة من خلال تصريحاته الكارثية والبعيدة كل البعد عن الدبلوماسية.

لن نذهب بعيدا عن أزمة "الكركرات" التي يبدو مع مطلع شمس كل اليوم أن الرباط كانت في غنى عن إفتعالها. فالطريق المبلط لم يكتمل و"البوليساريو" تصول وتجول هناك بقادتها وزعمائها العسكريين ولسان حالهم يقول: "شكر أيتها الرباط على هذه الهدية الثمينة التي أتاحت لنا فرصة ذهبية لتوضيح الكثير من الأمور، ووضع النقاط على الحروف". تلك الحروف التي قرأناها ونحن صغار بالشكل التالي:

ح: ما تنكط شي
ر: ما ينكط شي
ب: تنكط واحدة من التحت


فعند جمع تلك الحروف وإستخراج كلمة "حرب" منها، يبدو أن عنوان المرحلة القادمة أصبح يتشكل في فلك تلك الكلمة المعقدة والمنبوذة على الرغم من أنها "تنكط نكطة وحدة" على حد ما قرأنا. ولكنها تمطر وبالتأكيد الكثير من القذائف والقنابل والصواريخ التي نحن في غنى عن فواجعها.




تعليقاتكم



شاهد أيضا
"المصير المشترك".. الدرس الجميل من أزمة كورونا
بعد أن أعطتهم الداخلة الثروة.. هل يرحم المستثمرين فقرائها..؟؟
رأي الداخلة نيوز/ كورونا "تدعس" على تفاهتنا..
هل تكون الداخلة عملة مقايضة بين "عزيز أخنوش" و"ول الرشيد"..؟؟
رأي الداخلة نيوز.. هل دخل "أخنوش" في مواجهة مباشرة مع "ول الرشيد" ستكون الداخلة مسرحاً لها
هل يبقى "الصحراوي" مجرد خائن في نظر النخبة المغربية مهما بلغت درجة ولائه للمملكة..؟؟
رأي الداخلة نيــوز... السيناريوهات الثلاثة المطروح من أجل تجديد إتفاق الصيد البحري بين المغرب والإتحاد الأوروبي
رأي الداخلة نيوز... هل دخل الدب الروسي كلاعب أساسي في قضية الصحراء..؟؟ وماهي أسباب ذلك..؟؟
رأي الداخلة نيوز| دبلوماسية خارجية ضعيفة.. وتسيير داخلي صبياني للقطاع.. تعصفان بــإتفاقية الصيد البحري مع الـأوروبيين
رأي الداخلة نيوز| مجلس جهة كلميم واد نون.. البلوكاج الناتج عن الإبتزاز