dakhlanews.com الداخلة نيوز _ والي الفشوش ومدينة التسيبات..
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         شاهد.. إفتتاح الموسم الدراسي الجديد بالمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير بالداخلة             المخضرم (راديميل فالكاو) يقود رايو فايكانو للفوز على برشلونة بهدف لصفر             وزارة التربية الوطنية تحسم الجدل بخصوص إلزامية "جواز التلقيح" لولوج المؤسسات التعليمية             رويترز: الجزائر ستُنهي إمدادات الغاز للمغرب وتورّد لإسبانيا مباشرة             العيون.. الشرطة تستخدم السلاح لتوقيف مُشتبه به في قضية الإتجار في الكوكايين             وزارة التربية الوطنية تعلن عن فتح باب ترشيحات الأحرار لإجتياز امتحانات البكالوريا برسم دورة 2022             أعضاء بمجلس جماعة (امليلي) يتهمون الرئيس بخرق المادة 35 من القانون التنظيمي 113.14 ويطالبون الوالي بالتدخل             فرض "جواز التلقيح".. الفيدرالية الوطنية للنقل السياحي تصف قرارات الحكومة بالمُتسرعة             بعد التطبيع.. ارتفاع الصادرات الإسرائيلية للمغرب بنسبة 165%             انتخاب (الحسين عليوى) رئيساً لجامعة الغرف المغربية للتجارة والصناعة والخدمات و(جمال بوسيف) نائباً لأمين المال             شاهد.. النقاش الساخن حول مشروع ميزانية جماعة بئرانزان لسنة 2022             تـعزية مـن الــداخلة نــيوز إلى عـائلة الفـقيد «أحمد العباسي»             رغم الادلاء بشهادة PCR سلبية.. منع النائبتين نبيلة منيب وفاطمة الزهراء تامني من دخول البرلمان بسبب جواز التلقيح             وسط نقاش حاد.. مجلس جماعة بئرانزران يعقد دورته الإستثنائية لشهر أكتوبر             سفير إسرائيل في المغرب يؤكد تأييد تل أبيب مفاوضات مباشرة لحل نزاع الصحراء             أنباء عن انقلاب عسكري بالسودان.. الجيش يعتقل رئيس الوزراء (عبد الله حمدوك) وعدد من الوزراء             الحملة الإنتخابية.. سائقو سيارات الأجرة الكبيرة يُعلنون دعمهم للمنسق الجهوي لحزب الكتاب "محمد بوبكر"            شاهد.. قاطنون بحي بئرانزران يعلنون دعمهم لـ"أمبارك حمية" بالدائرة التشريعية وادي الذهب            امربيه ربه ماء العينين وكيل لائحة حزب الخضر المغربي بالجهة يشرح برنامج حزبه الإنتخابي            حزب البيئة التنمية المُستدامة برنامجهم الإنتخابي الداخلة وادي الذهب            قيادات الصف الأول بحزب الأحرار تقود مسيرة جماهيرية تجوب شوارع مدينة الداخلة            "محمد الأمين حرمة الله".. الحشود البشرية التي ترون اليوم هي تعبير حقيقي عن قوة حزب الأحرار            (ميمونة أميدان) وكيلة لائحة حزب الأحرار بجماعة الداخلة تنظم لقاء تواصلي مع مناضلات الحزب            شاهد.. جولة حزب التجمع الوطني للأحرار بشوارع الداخلة            (الخطاط ينجا).. حزب الإستقلال يُركز على دعم التشغيل الذاتي لمحاربة البطالة            البرنامج الانتخاب.. الخطاط ينجا يُقدم حصيلة عمل مجلس جهة الداخلة في مجال دعم التعليم ويكشف عن أولوياته            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 22 فبراير 2016 الساعة 20:03

والي الفشوش ومدينة التسيبات..


محمد سالم الزاوي

الداخلة نيوز: محمد سالم الزاوي


لم يعد من لقمة أقدارنا في هذا الجرف المشتت الدماء بين قبائل المهاجرين غير روتين المقاهي وتكدس البطالة في صفوف شبابه ومواطنيه الذين طلقوا الإستفادة من خيراتهم ثلاثا منذ صار للولاة نصيب من الترف وإشاعة التحكم والفساد بين مؤسساتها ومصالحها الخارجية. يوزعون قطع الأرض ذات الشمال ويتاجرون في أرزاق المواطن ذات اليمين. ففي الداخلة وحدها تنتعش الحلول الفردية من المسؤولين في غياب أي محاسبة. حيث لم نعهد لمسؤول جاء ليفترسنا أن توبع في قضية فساد أو ولج السجن بفعل سياساته وتدبيره خصوصا إذا كان مسؤولا من حجم والي جهة. فالداخلة شديدة البرور بولاتها حين تبعثهم دوما ليتقلدوا مناصب أرفع رغم عقوقهم بها.

اليوم وفي ظل الحديث عن الجهوية الموسعة. ودستور 2011 الذي تشرفنا بأننا الجهة الأولى التي تصدرت قائمة المصوتين على بنوده. لا يزال الوالي هو عصا الداخلية بالمنطقة وهو كذلك رصيد أرزاقها وخازنها العام. فلا غرو إذن أن يعطي لنفسه الحق في توسعة إقامته المطلة على الخليج من مال "تائه في العراء" بتواطئ مع حليفه "رئيس البلدية" الذي لا يزال نائما في مكتبه "الكراج". فالسيد الوالي يعيش بفشوشه البورجوازي الذي أعتاده في أشد أوضاع المدينة إضطرابا، وذلك حين كان يقيم حفلة شواء دسمة على الطريقة الأمريكية. لذلك لم نستغرب حين جهز من "مال سائب" كذلك ملعبا للكولف يمارس فيه هوايته بعيدا عن مطالب المواطنين الذين ينتظرون منه عطف رحمة على حقوقهم المسلوبة.

إن الحديث عن مسؤول كهذا يخفي فشوشه عند كل زيارة ملكية ويكتسي ثوب الوداعة والزهد معوضا "سيجاره الكوبي" بعود سواك. لهو المسؤول الاول عن ما يصيبنا فوق هذا الجرف الملعون. فحين نريد نبش سيرة الرجل منذ تنصيبه والى اليوم لا نجد غير مظاهر خداعة لرجل يدلل نفسه من المال العام. وإلا فما مصير تجزئة سكنية تدعى "النخيل". ولمن منحت البقع المسيجة في شاطئ فم لبوير؟. ومن منح مالك مخيم "الداخلة ألتيتيد" حق تشييد مشروع جديد على ضفاف الخليج دون أدنى مراعاة للقوانين وحق الساكنة المحلية ومعطليها في تلك الإمتيازات التي باتت حقا مجرما وفق عقلية السيد الوالي.

ان المتجول على جنبات الخليج ليحير من كثرة التسيبات التي تطال هذا الشريط الممتد على طول 25 كلم تقريبا من مدينة الداخلة شمال. فمن الوحدة الفندقية "كاليبو" والى شمال "تاورطة" يزدحم الشريط بمنازل لم ينبئنا أحد بتاريخ بناءها او حتى منحها لوافدين من خارج الداخلة. في وقت يتم حرماننا من الرجوع الى الخيام وبناء مضاربنا على جنبات الشواطئ.
إنها معادلة لصوصية يبقى المواطن فيها "لحويط لكصير" خاصة إذا كان من "هنود" المنطقة "السمر" الذين تستفيد قلة قليلة منهم وما تبقى يتم إقصاءه بدافع التهمة السلاح "الإنفصال".






الداخلة تعيش نزيفا عقاريا وماليا خطيرا والمستفيد منه بالاساس هو الوالي او من إرتضاهم من أحبابه المقربين. ولنا في كاتبه العام الدليل الساطع على ذلك. فالرجل الذي عمل قائدا في عمالة اوسرد منذ مدة عاد مع والي الجهة الحالي ككاتب عام بالولاية. وقد إكتشفنا منذ مدة في جريدتنا المتألقة. أن الرجل يعيش في منزل فخم مجهز بمسبح من النوع العالي الجودة. في ترف وبذخ فاضح من المسؤول الثاني بالجهة مع ملعب لكرة السلة يسلي فيه "معاليه" نفسه في اوقات الفراغ. ليحذونا السؤال عن مصدر تلك التجهيزات وممولها الرسمي.

إن وقوفنا عند ملفات والي الجهة وكتيبته التي تعيث في الداخلة فسادا. يبقى واجبنا الذي لن يثنينا عنه أي ترغيب أو وعيد. لأن حقوقنا تضيع بإسم بورجوازية عابرة يعيشها رجل مخزني يظن نفسه فوق البشر والحجر. وكما يحكي الشارع العام عن فعله قبل أيام بفتية قاصرين وصفوه بأوصاف لم تعجب جنابه الكريم. ليأمر حرسه الذي بالمناسبة يرافقه في جل جولاته وسهراته بسيارة حكومية وبأموال الدولة خارج ساعات العمل. ثم ليعاملهم معاملة لا تليق بقاصرين صغار.

لا أحد فوق القانون. هكذا علمنا المغرب الجديد ودستور الدمقرطة الجديد. ولا أحد يستطيع إهانتنا في جهتنا ويصرخ في وجهنا ليخرس صوتنا عن فضح فساده المتصاعد كأعمدة الدخان. وكما فعل جنابه معي شخصيا حين قطع نصف بطاقة إنعاش لا تغني ولا تسمن من جوع قبل أن أستردها بعد ذلك. فقد عاد ليتوعدنا بكلام مبطن أيام انتخاب رئيس الجهة الحالي. وهي المرة الأولى التي أقابل فيها والي الترف الذي يحكم جهتنا.

الداخلة تغرق بسبب سياسة العبث والفوضى الخلاقة لولاتها المتعاقبين. وعجلة التنمية بها لازالت تراوح مكانها دون أن تتعدى تحفير الطرقات وتبليطها في كل مرة. وعند كل زيارة ملكية تسلم الجرة بفضل حنكة مسؤوليها في التغطية وعلى رأسهم واليها الذي يحترف سياسة التمويه والتحريف. لكن حين تخدمهم الاقدار في عدم تعرية عيوبهم أمام جلالة الملك فذلك لا يعني أن نصمت نحن عن تجاوزات بلغ سيلها الزبى. فالبقع الارضية لازالت تعطى من تحت الطاولة والإمتيازات والمشاريع السياحية لازالت تمنح على مقاس القادمين من خارح حدود الداخلة. أما بطائق الإنعاش فلاتزال دكانا لسماسرة الولاية ومحيط الوالي. تسيبات ستمر كعوائد ثلة الاولين التي سبقت الحاليين في "الحرفة". لكن ستظل حروفنا هذه شاهدة على فسادهم أمام الله والوطن والملك.

ختاما نأمل من والي الجهة ان يوقف نزيف التسيبات وأن يعطي لأهل الداخلة الحقيقيين حقهم المعصوف في بطون الوافدين. وأن يعيد لنا روح الإحساس بالكرامة والعيش الكريم. وإلا ففي سياسته ما يعصف بفشوشه في يوم من الأيام.. فأحذر العاصفة..




تعليقاتكم



شاهد أيضا
"المصير المشترك".. الدرس الجميل من أزمة كورونا
بعد أن أعطتهم الداخلة الثروة.. هل يرحم المستثمرين فقرائها..؟؟
رأي الداخلة نيوز/ كورونا "تدعس" على تفاهتنا..
هل تكون الداخلة عملة مقايضة بين "عزيز أخنوش" و"ول الرشيد"..؟؟
رأي الداخلة نيوز.. هل دخل "أخنوش" في مواجهة مباشرة مع "ول الرشيد" ستكون الداخلة مسرحاً لها
هل يبقى "الصحراوي" مجرد خائن في نظر النخبة المغربية مهما بلغت درجة ولائه للمملكة..؟؟
رأي الداخلة نيــوز... السيناريوهات الثلاثة المطروح من أجل تجديد إتفاق الصيد البحري بين المغرب والإتحاد الأوروبي
رأي الداخلة نيوز... هل دخل الدب الروسي كلاعب أساسي في قضية الصحراء..؟؟ وماهي أسباب ذلك..؟؟
رأي الداخلة نيوز| دبلوماسية خارجية ضعيفة.. وتسيير داخلي صبياني للقطاع.. تعصفان بــإتفاقية الصيد البحري مع الـأوروبيين
رأي الداخلة نيوز| مجلس جهة كلميم واد نون.. البلوكاج الناتج عن الإبتزاز