dakhlanews.com الداخلة نيوز _ خطير.. ضحايا مجموعة ''AZURA'' بالداخلة يطالبون البرلمان الأوروبي بإنصافهم
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         "بشار الأسد" يصف "رجب طيب أردوغان" بأنه “أجير صغير عند الأمريكي”             ريال مدريد يسقط أمام جيرونا ويقرب برشلونة أكثر من لقب الليجا             بوليف الوزير المنتدب المكلف بالنقل يكشف عن تفاصيل مشروع إحياء "القطار المغاربي"             "برشلونة" يفوز بصعوبة كبيرة على ضيفه "بلد الوليد"             بالفيــديو.. إحتجـــاج عمــال فنـــدق "ريجينسـي"             برئاسة العاهل الإسباني فيليبي السادس.. "ولد حرمة الله" يمثل مقاولات الجنوب باللقاء الإقتصادي المغربي الإسباني             إفتتاح "شباك المستهلك" من طرف جمعية حماية المستهلك بالداخلة             هـذا مـوعد الـإستقـبال الـملكي للـولاة والعـمال الجـدد             مجرد سؤال.. بقلم: رضوان الشيكر             هــام للطــلبة..هــذا مــوعد صــرف الشــطر الثــاني مــن المنــحة الجامــعية             فضيحة.. إعتقال كولونيل وجنودا اختلسوا مواد غذائية خاصة بمخيم “الوحدة” بمدينة العيون             مجلس المنافسة يرفض طلب "الداودي" من أجل تسقيف أسعار المحروقات             الأمير "أحمد بن عبد العزيز" شقيق العاهل السعودي يحل رفقة عدد من أفراد عائلته بمدينة الداخلة             تأخير الحكومة في رفع تصورها للنموذج التنموي يحرج العثماني مع القصر             هل أصبحت الداخلة حلبة الصراع السياسي قبل تشريعيات 2021..؟؟             هــام.. وزارة الــتربية الوطــنية تصــدر بــلاغ للمــرشحين لاجتــياز امتــحانات البــكالوريا 2019             تفــاصيل أشغــال دورة المجلــس البلـدي للداخلة لشهــر فبــراير 2019            فيديو.. جو إيجابي وتصفيق داخل دورة المجلس البلدي للداخلة            تصريحـات حــول اشغــال دورة مجلـس جمــاعة الداخلة الحضــرية لشهـر فبراير            جـانب من أشـغال الـدورة العـادية لشهر فبـراير لـمجلس جـماعة بئرنـزران            تصريح "محمد امبارك لعبيد" و"امبارك حمية" حول أشغال دورة المجلس الإقليمي لوادي الذهب            تصريح "الخطاط ينجا" و"سليمة صعصع" حول إتفاقية الشراكة الموقعة بين الطرفين            انطـلاق فـعاليات النسخـة الـ12 لـملتقى الطـالب بمـدينة الداخـلة            ملاك سيارت الدفع الرباعي يحتجون خارج مدينة الداخلة على رفع رسم الضريبة            تصريح النــائب الـأول لرئيــس المجلــس الإقليمــي لــوادي الذهــب حــول أشغــال دورة ينــاير            جـانب من اللـقاء الـتواصلي للاتحـاد الـعام للشغـالين بالمـغرب بجـهة الـداخلة وادي الـذهب            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 4 شتنبر 2018 الساعة 06:22

خطير.. ضحايا مجموعة "AZURA" بالداخلة يطالبون البرلمان الأوروبي بإنصافهم


الداخلة نيــوز:


خلال زيارته يوم أمــس الـإثنين للمنطقة، التقى وفد البرلمان الأوروبي مع عدد من الصحراويبن ضحايا مجموعة شركات  "AZURA"، حيث جرى اللقاء بهدف الإطلاع وعن قرب على ملفهم الشائك.

وخلال هذا اللقاء، سرد ضحايا "AZURA" وبالتفاصيل الدقيقة، مشكلهم للبرلمانيين الأوروبيين، وكيف تم السطو على 400 هكتار في ملكيتهم توجد بالطريق الوطني رقم1 شمالي مدينة الداخلة بحوالي 48 كيلومتر، وبمساعدة ومباركة من البرلماني السابق والمعروف "حسان الدرهم".



وفي التفاصيل الواقعة، أكدت المجموعة للداخلة نيوز أنهم قدموا كل الوثائق اللازمة للدولة سنة 2007، بهدف الإستثمار  بالمنطقة، لكن تم منعهم من الماء، في شكل من أشكال التضييق المتعمد والغير مفهوم.

هذا التصرف صاحبه طلب المدعو "سعيد" مدير الشركة، من المجموعة الجلوس على طاولة، وهو الشيء الذي حدث بالفعل، لكن عدم توصل الطرفان للحل دفع مدير الشركة نحو التعالي على الملاك، والقول لهم بالحرف "سيرو حتى للأمم المتحدة".

لتقوم المجموعة بعدها مباشرة، بمراسلة عدد من الأجهزة الحكومية عبر الرسائل المضمونة، نذكر منها:
- رئيس الحكومة 
- وزير الداخلية 
- وزير الإقتصاد والمالية 
- وزير الصيد والفلاحة والصيد البحري
- الوكيل القضائي للمملكة

والجهات الغير حكومية، ممثلة في الجمعية المغربية لحقوق الإنسان، لكن كل ذلك دون جدوى.

وفي ظل هذا الوضع، لم يبقى أمام الضحايا سوى رفع دعوة قضائية بالمحكمة الإبتدائية بالداخلة، حيث حدث هذا الأمر بالفعل قبل سنة تقريبا، وهو ما تمخض عنه 13 جلسة حول المشكل بغياب تام للشركة، التي قدمت خلال الجلسة الأخيرة عبر محاميها، عقد كراء للأملاك المخزنية لا ينطبق على الرسم العقاري للبقعة المتنازع عليها.






وبعد بلوغ الملف لهذه المراحل الحساسة، عقدت المجموعة المتضررة لقاء خاص مع والي الجهة "لامين بنعمر"، وبحضور رئيس مجلس الجهة "الخطاط ينجا"، حيث تم خلال هذا اللقاء تقديم جميع الوثائق التي تثبت ملكية المتضررين لهذه الأرض، كما طالبوا بإنصافهم من بطش مدير الأملاك المخزنية بالداخلة، الذي اعتبروه شريك رئيسي فيما يحدث.

وهو الشيء الذي استجاب له بالفعل "بنعمر"، و وعد بالسهر عليه شخصيا بهدف إنصاف الضحايا. لكن هذا الأمر لم يحدث بتاتا حيث تفاجئ الضحايا برفع دعوى قضائية مضادة لهم من طرف ولاية الجهة وبمحكمة أكادير وليست الداخلة.

هذا الفعل، استغربت منه المجموعة ورفضته تماما، لتراسل الوالي من جديد حول عزمها مراسلة الجهات المختصة بالإتحاد الأوروبي، ومنها أجهزة البرلمان الأوروبي، لكنهم لم يتلقوا أي رد كذلك.



وفي سياق متصل، قال المتضررين للداخلة نيوز أن لقائهم اليوم بالأوروبيين جاء بعد مراسلة سابقة، تم توجيهها للبرلمان الأوروبي الذي توصل بها، ليعقد هذا اللقاء مع المجموعة بهدف المعاينة عن قرب، وشرح المشكل بشكل مستفيض.

ودام اللقاء حوالي نصف ساعة، حيث طلبت المجموعة من البرلمانيين الأوروبيين التوقف عن استيراد كل المنتجات التي يثبت أن مصدرها مجموعة "AZURA"، ليتعهد وفد البرلمان الأوروبي بالسهر على هذا الملف، وحله في أقرب وقت ممكن.

وكخطوات مستقبلية، أكدت المجموعة أنها ستقوم برفع دعوى قضائية بالمحاكم الأوروبية المختصة، إذا لم يتم إنصافهم محليا.

ليختتم المتضررين حديثهم بالقول، أن التعنت هو ما دفعهم للتوجه صوب الجهات الدولية، بهدف استرجاع حقوقهم المغتصبة.






تعليقاتكم



شاهد أيضا
بالفيــديو.. إحتجـــاج عمــال فنـــدق "ريجينسـي"
إفتتاح "شباك المستهلك" من طرف جمعية حماية المستهلك بالداخلة
الأمير "أحمد بن عبد العزيز" شقيق العاهل السعودي يحل رفقة عدد من أفراد عائلته بمدينة الداخلة
هل أصبحت الداخلة حلبة الصراع السياسي قبل تشريعيات 2021..؟؟
ولاية الجهة تحتضن إجتماع هام لعرض سياسات الإدارات العمومية والجماعات الترابية في مجال التكوين والتشغيل
هل يذيب حضور "الناجم بكار" بلجنة الإشراف والمراقبة الجليد بين فريقي المجلس الجهوي..؟؟
إفتتاح قاعة مخصصة لكبار الشخصيات بمطار الداخلة تديرها شركة (NAS)
"محمد حرمو" يعطي موافقته للمسؤولين الجهويين والإقليميين للدرك الملكي بالحصول على إعانات المجالس المنتخبة
"ماء العينين بوكرن" يحث الأجهزة الأمنية بالمعبر الحدودي "الكراكرات" على التعامل بمرونة مع شباب المنطقة
تأجيل الجلسة الثانية من دورة شهر فبراير لمجلس جماعة الداخلة الحضرية إلى الدورة القادمة