dakhlanews.com الداخلة نيوز _ حوادث السير أسبابها وكيفية الحد منها!؟
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         عاجل وحصري.. مصالح الدرك الملكي بالداخلة تلقي القبض على شخص بحوزته "300 مليون يورو" متهم بمحاولة تهريب العملة             إتفاق بين المركزيات النقابية والحكومة على الزيادة في أجور الموظفين             تعزية إلى الزميل "حمودي أهل ازريويل" في وفاة والده المرحوم "بوصولة بن محمد الغالي بن سلام"             الأن.. "الخطاط ينجا" ضيف على قناة هسبريس الالكترونية             الداخلة.. المكتب الجهوي للجمعية المغربية للتقنيين في الإسعاف والنقل الصحي يعلن دعمه للإضراب الوطني يوم غدا             ماذا بعد...حريق الكاتيدرالية الفرنسية...يا عرب؟             وزارة الداخـلية تتعـقب تحـركات صـائدي النيـازك بالمغـرب             عاجل.. أعضاء تنسيقية الشباب الصحراوي ملاك القوارب المعيشية يغلقون المنطقة الحدودية "الكراكرات"             أصابع الإتهام تشير إلى "بنشماش" بعد تعطل كاميرات مجلس المستشارين             مـكتب 'الخيـام' يؤكد أن أعضاء الخلية التي تم القبض على أحد عناصرها بالداخلة كانت تخطط ل"حمامات دم"             بين ملفي الصحراء والريف             السيتي يفوز بديربي مانشستر ويقترب من إحراز لقب "البريمرليغ"             تماس كهربائي كاد يتسبب في حريق بمنزل في حي السلام بالداخلة             بلاغ.. تجديد المكتب الإقليمي ل(CGT) بالداخلة "قطاع الماء"             السلطات المحلية بالداخلة تشن حملة واسعة ضد التجار الذين يحتلون الأرصفة             إفتتاح النسخة الأولى من المؤتمر الدولي حول السياحة والتنمية المستدامة المنظم ب"ENCG"             تصريح "مصطفى كيموح" مدير مجموعة شركــات السنتيسي            تصريح رئيس جمعية وادي الذهب للصيد البحري والمحافظة على البيئة            ارتسامات المكناسيين حول رواق جهة الداخلة بالمعرض الدولي للفلاحة بمكنــاس            تصريح "الخطاط ينجا" و"عبد الصمد قيــوح" حول زيارة لجنة الصداقة البرلمانية الفرنسية المغربية            تصريح «الخطاط ينجا» على هامش اللقاء الجهوي لحزب الإستقلال بالداخلة            شـاهد.. الأجـواء الحماسية للقـاء الـتواصلي الجـهوي لحـزب الـاستقلال بـالداخلة            شاهـد.. أجواء استقبال الأمين العام لحزب الإستقلال "نزار بركة" بمدينة الداخلة            جمعية المنتدى الدولي للمراة الصحراوية تنظم يوم دراسي لتفعيل توصيات المنتدى            الـداخلـة.. شـباب الـمجتمع الـمدني يستفـيدون مـن دورة تكـوينية            هكذا احتفل منـتدى الـإبـداع-تـراث باليـوم العالـمي للشعـر بالـداخلة            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 17 غشت 2018 الساعة 00:17

حوادث السير أسبابها وكيفية الحد منها!؟


محمد الدي

الداخلة نيوز: محمد الدي


عرفت نسبة حوادث السير في طرقنا الجنوبية  ارتفاعا كبيرا، خصوصا في الأشهر القليلة الماضية، إذ باتت هذه الأخيرة واحدة من المعضلات التي تؤرق وتستنزف المجتمع في مقوماته ومكوناته الفاعلة.
فما هي الأسباب وراء ذلك..؟؟
وكيف يمكننا الحد من هاته الظاهرة..؟؟ 


فما من يوم ينقضي إلا ونسمع عن عدد من حوادث السير المفجعة، التي تحصد الأرواح أكثر مما تحصد الحروب، فبالنظر إلى تلك الحوادث فليس هناك سبب واحد بل هناك أسباب متعددة متداخلة، يمكن لنا أن نراها متفرقة في أشخاص عديدين ويمكن أن تتجمع هذه الأسباب في شخص واحد. ناهيك عن الأخرى المرتبطة بالطرقات والوسائل المستعملة بالإضافة إلى الجهل والأمية بعدم إحترام قانون السير المتمثلة في السرعة المفرطة. كذلك استعمال الهواتف النقالة أثناء السياقة، ومن أكبر المشاكل والسبب الرئيسي وراء ذلك الطرقات المميتة المنتشرة في أقاليمنا الجنوبية، فإذا ماقارناها بالوسط والشمال والتي تتوفر على طرق آمنة (لوطوروت).

فلماذا هذا التهميش الممنهج..؟؟






طرق الشمال مزدوجة وطرق الجنوب مميتة وغير صالحة... وبالنظر إلى وسائل التنقل فحافلات النقل دون المستوى والأجور الهزيلة للسائقين . دون أن ننسى غياب الوعي، نعم انعدام الوعي بأهمية الحفاظ على الأرواح... كلها أسباب تتداخل لتفرز لنا الحصيلة الدموية المرتفعة.

ويبقى الحل الوحيد الكفيل بتخفيض حوادث المرور هو التركيز على التوعية والتحسيس وإقناع المواطن بغرس فيه ثقافة مرورية تحمله المسؤولية في الحفاظ على حياته، مشيرا إلى أن دور الإعلام أكثر من فعال في معالجة الظاهرة والعمل على تغيير السلوكات السلبية للأفراد. كحملة "تكايس" والتي تفاعل معها الجميع إذ لقت اقبالا كبيرا و"هاشتاغات" كعنوان للحد من هته الآفة والتي تعد بادرة توعوية جيدة وبالتالي فمن المفروض نشر مبادئ ومفاهيم ثقافة المرور وتكثيف حملات التوعية المرورية الهادفة إلى تعميق مفهوم التربية المرورية للإسهام في تنمية وترسيخ الحس المروري لدى السائق وإشعاره بأهمية تحمله المسؤولية لتجنب حوادث السير والخسائر الناجمة عنها.




تعليقاتكم



شاهد أيضا
ماذا بعد...حريق الكاتيدرالية الفرنسية...يا عرب؟
رسالة للرأي العام الوادنوني.. "التاجر إذا أفلس يبحث في دفاتره القديمة"
الجهوية المتقدمة في أفق تفعيل ميثاق اللاتمركز الاداري.. بقلم: بلال بنت أخوالها
عيــون علــى الــداخــلة ..بــقلم : فيــصل الــزوداني
تمكين المرأة موجه عام لسياسات التنمية المستدامة
الصحراء في خضم التحول الإقتصادي العالمي... بقلم: الدكتور الوالي عيلال
آمالنــــا.. بقلم: محمد فاضل الخطاط
مجرد سؤال.. بقلم: رضوان الشيكر
إستثمار سراب.. بقلم: رياء الخطاط
أيها (الأعيان)... بقلم: محمد فاضل الخطاط