dakhlanews.com الداخلة نيوز _ سياسة أم تجارة... بقلم: أحمد بابا بوسيف
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         إستقالة "أحمد دلبوح" من حزب "المصباح" وسط أبناء تتحدث عن إلتحاقه برفاق "أخنوش" بالداخلة             "حميد المهداوي" مدير موقع "بديل" يطلب التخلي عن كل من المحامي "حاجي" و"الهيني"             "الخطاط ينجا" يقود وفد الداخلة الذي بصم على مشاركة مميزة في النسخة الخامسة من معرض “أليوتيس” بأكادير             "الخطاط ينجا" يقود وفد الداخلة الذي بصم على مشاركة مميزة في النسخة الخامسة من معرض “أليوتيس” بأكادير             فضيحة.. توقيف شخص بمدينة الداخلة بتهمة "الشذوذ الجنسي"             وفاة شخص كان يقوم بسرقة الأسلاك النحاسية بمدينة طانطان             حمـاية الـمعطيات.. الحكـومة تحـاصر شـركات الـاتصـالات             الداخلة.. منسقية الأحرار بالداخلة تنظم المنتدى الجهوي تحت شعار: "النموذج التنموي الجديد من أجل مغرب قوي ومتضامن"             آمالنا.. بقلم: محمد فاضل الخطاط             هـــام… «لارام» تستعد لـإطـلاق خـط مبـاشر بـين مـراكش والـداخلة وهـذا ثمـن الرحـلة             غريب.. النتائج النهائية لإنتقاء المرشحين لشغل مناصب مندوبي الصحة تأتي بشغور منصب المندوب الإقليمي بأوسرد             مـن جـديد.. مـلاك سيـارات الـدفع الـرباعي بالـداخلة يحتجـون علـى إرتـفاع الـضريبة +فيـديو             الامـم الـمـتحدة تعـين "ضيـاء الـرحمان" قـائدا جـديدا لبعـثة “الـمينورسو” فـي الـصحراء             وزير التجهيز "أعمارة" يعقد اجتماعا لمتابعة الإعداد لمشروع بناء ميناء الداخلة الأطلسي             جمعية أبناء الداخلة لتربية الأحياء البحرية تعقد لقاء مع وزير الفلاحة والصيد البحري على هامش معرض "الليوتيس" بأكادير             فوز مهم ل"أتلتيكو مدريد" على ضيفه "يوفنتوس" في ذهاب دور الـ16 من دوري الأبطال             فيديو.. المنتدى الجهوي لحزب التجمع الوطني للأحرار بالداخلة            تفــاصيل أشغــال دورة المجلــس البلـدي للداخلة لشهــر فبــراير 2019            فيديو.. جو إيجابي وتصفيق داخل دورة المجلس البلدي للداخلة            تصريحـات حــول اشغــال دورة مجلـس جمــاعة الداخلة الحضــرية لشهـر فبراير            جـانب من أشـغال الـدورة العـادية لشهر فبـراير لـمجلس جـماعة بئرنـزران            تصريح "محمد امبارك لعبيد" و"امبارك حمية" حول أشغال دورة المجلس الإقليمي لوادي الذهب            تصريح "الخطاط ينجا" و"سليمة صعصع" حول إتفاقية الشراكة الموقعة بين الطرفين            انطـلاق فـعاليات النسخـة الـ12 لـملتقى الطـالب بمـدينة الداخـلة            ملاك سيارت الدفع الرباعي يحتجون خارج مدينة الداخلة على رفع رسم الضريبة            تصريح النــائب الـأول لرئيــس المجلــس الإقليمــي لــوادي الذهــب حــول أشغــال دورة ينــاير            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 5 غشت 2018 الساعة 18:05

سياسة أم تجارة... بقلم: أحمد بابا بوسيف


أحمد بابا بوسيف

الداخلة نيوز:  أحمد بابا بوسيف


 يتجه المواطنون إلى صناديق الإقتراع كل إنتخابات من أجل إختيار منتخبين يمثلونهم مدة معينة.... ليكونو لسان من صوت لهم وممثلين له أمام السلطة المحلية غير المنتخبة....

طبعا كل هذا في الدول المنتخبة الكبيرة التي تحترم نفسها... أما في مدينتنا هذه التي تعتبر بالمعايير الدولية اليوم للنظام السياسي والإجتماعي الحديث.... خارج الزمن بكل المعايير... فالموازين مختلة بل ومقلوبة....

فالسياسة هنا هي مفتاح التجارة والإقتصاد... وهي وسيلة التسلق والصعود على السلم الإجتماعي... الذي يبدأ من يوم جلوس المنتخب على كرسي السياسية... فيبدأ في عرض خدماته السياسية بمقابل مادي لكل من يسأل...

ويبدأ يتجول حاملا صك الشرعية الذي أعطية له في الإنتخابات عبر الإقتراع من الناخبين.... يتاجر بها ليعطي الشرعية لكل من يدفع أكثر مهما كان ثمن ذلك من تبذير للمال العام... أو سمسرة في الملك العمومي... أو تفويت للمشاريع لمن لا يستحقها...

هكذا تتحول المسؤولية و(ارفيد الهم) إلى وسيلة للسمسرة والإغتناء... خصوصا عندما يجد هذا السياسي التاجر إداريا تاجرا... هدفه هو الإستغناء على ظهر المسؤولية الموكولة إليه...







وفي منطقة لا تشتغل فيها رادات المراقبة والمحاسبة على التلاعبات التي تجري على مرأى ومسمع من الجميع... ولم يحاسب أي مسؤول يوما على مال عام حصل عليه.... فهي منطقة معفية من المحاسية ومفتوحة لكل انواع التلاعب...

هكذا تتحول السياسة إلى تجارة مربحة للواقفين على أبواب الإغتناء غير المشروع.... الساعين إلى التسلق عبر طبقات المجتمع مهما كانت الوسيلة.... يتهافتون في المتاجرة بتمثيل "لوليات" يلبسون تارة لبوسا قبليا... وتارة لبوس تحمل المسؤولية ومحاربة المفسدين...

إنه عطاء من لا يملك لمن لا يستحق.... إنها حقوق "لوليات" و الشباب المرمي على قارعة الشارع الباحث عن حياة كريمة في ارض مليئة بالخيرات... لكن الفاسدين يعيثون فسادا في الأرض...

طبعا نحن لا نعمم ولكن لا تقاس الأمور إلى بغالبيتها... وللأسف غالبية سياسي هذا الجرف الملعون هذا هو حالهم إلى ما رحمة ربي... اللهم إنا نعوذ بك من الفساد والمفسدين وأعوانهم...




تعليقاتكم



شاهد أيضا
آمالنا.. بقلم: محمد فاضل الخطاط
مجرد سؤال.. بقلم: رضوان الشيكر
إستثمار سراب.. بقلم: رياء الخطاط
أيها (الأعيان)... بقلم: محمد فاضل الخطاط
سنوات عابرة وأحلام متجددة
"أشعــــار وأوتـــار".. بقلم: محمد فاضل الخطاط
تــربيــة.. بقلم: ريــاء الخطــاط
الصحافة الإلكترونية وانتشارها‎.. بقلــم: محمد الدي
الشباب... رُغم كل الطموح هناك جروح
التعليم...! بقلم: محمد فاضل الخطاط