dakhlanews.com الداخلة نيوز _ ثلاث سنوات عجاف وثلاث بقرات سمان.. بقلــم: سويلم بوعمو
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         رسميــا.. مدينة الداخلة تحتضن النسخة الخامسة لمؤتمر "كرانس مونتانا"             "امبارك حمية".. الشبــاب يفترشون الكرطون أمام العمالات والولايات ومندوبيــات الشغل بالجنوب والحكومة مطالبة بحل معضلة البطــالة             عاجل... تنسيقية ملاك قوارب الصيد المعيشية تغلق المعبر الحدودي البري "الكركرات"             شباب جماعة امليلي القروية يراسلون عبد الوافي لفتيت وأخنوش بهدف إشراكهم في قطاع الصيد البحري             بيان الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية في موضوع قرار متابعة "عبد العالي حامي الدين"             توقيف مهاجرين غير شرعيين حاولوا الهجرة على ظهر سفينة صيد بميناء الداخلة             «جطو» يحصي ودائع كبار الـمسؤولين و البرلمانيين ورؤساء مجالس الجهات وعمداء الـمدن             الـمغاربة أكثـر الـأجـانب حصـولـا علـى الجـنسية الـإسبانية             إعتصام ليلي لعدد من الشباب المطالبين بالشغل أمام مندوبية الصيد البحري بالداخلة             وسط إنسحاب الخضر.. (INTA) تصادق على بالأغلبية لصالح إعتماد إتفاقية الشراكة مع المغرب             إستقالة "باتريسيا لالوند" المكلفة باتفاقية الشراكة بين الإتحاد الأوروبي و المغرب من البرلمان الأوروبي             المحمدية..أحكام تصل إلى 70 سنة في حق أفراد عصابة"ذبح وبيع لحوم الكلاب"             المديرية الإقليمية لأوسرد تحدد توقيت إيداع ملفات الترشيح لمباراة التوظيف بموجب عقود             الداخلة.. عقد الجمع العام التأسيسي للجمعية الجهوية للمصورين وأرباب مختبرات التصوير             الجزائر تشرع في فتح خط جوي لنقل المنتجات السمكية من موريتانيا             نهائي القرن يفي بكل وعود و"ريفربليت" يحقق كأس "كوبا ليبرتادوريس"             الصحراء الغربية هل تكفي محادثات السلام للتوصل لحل دائم؟            فيديو| وقفة احتجاجية مشتركة بين المتضررين من إلغاء الوكالة العرفية ومواطنين يطالبون بتحفيظ ممتلكاته            تفاصيل المؤتمر الصحفي لـ"هورست كوهلر" و وفدي المغرب وجبهة البوليساريو بنهاية مباحثــات جنيف            برنــامج "وجهـا لوجـه" حول مباحثات "جنيف" بشــأن الصحراء            لقــاء "الشيخ أعمـر" مع قنــاة "france24" حول مباحثات جنيــف            شـاهـد.. إختتام الجــولة الـأولى من المائدة المستديرة حول الصحراء بجنيف             لحظة وصول الوفود المشاركة في مفاوضات المائدة المستديرة ب"جنيف"            فضيحة مستودع الـأموات بمستشفى الحسن الثاني بالداخلة             المستشار "امبارك حمية" يساءل الوزير "نور الدين بوطيب" حول الـأجور المتدنية لعمـال الـإنعاش الوطنــي            خرجة قوية لـ"عبد الرحيم بوعيدة" بعد تمديد مدة توقيف مجلسه            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 2 يونيو 2018 الساعة 18:09

ثلاث سنوات عجاف وثلاث بقرات سمان.. بقلــم: سويلم بوعمو


سويلم بوعمو

الداخلة نيــوز: سويلم بوعمود


بعد الـإستحقاقات الـأخيرة، وما شاب ذلك من حروب سياسية، وصلت لحدود القذف والسب والشتم والتخوين، آلقت بنا في خندق واحد واعني هنا (الساكنة) بصفتها المستهدف الوحيد.

وبعد مرور الوقت، عادت المياه إلـى مجاريها، لكن على شكل تحالفات غير مسؤولة، والهدف منها التحضير للمستقبل وكأن الساكنة ضمير مستتر، دورها الوحيد تسليم بطائقها والإدلاء بأصواتها، على شكل قطيع مخصص لفترة النحر وتعظيم الشعائر السياسية.

إن المتتبع اليوم، لا يرى الـأمور بعين الرضا، لكن لا حيلة له سوى الصمت وتجرع مرارة الـإنتظار، في وقت خطير وحاسم لا يقبل الحل الوسط، بين مطرقة المطالب الـإجتماعية وسندان الأنانية المفتعلة.

فلا بد من إيجاد حل، يضمن شروط الكرامة داخل منظومة معتدلة، وتكريس المفهوم الحقيقي للجهوية، بدل التخبط والمواجهة الإعلامية التي لاتسمن ولا تغني من جوع، كون المواطن اليوم (عايق وفايق)، وينتظر منكم يا أصحاب المعالي أن تتقوا الله فالـأمانة، وما تتحملونه اليوم عرض على السماوات والـأرض فأبين أن يحملنها وحملها الـإنسان.

من هنا أناشدكم بـإسمي وإسم كل مكون.. شيخ، صبي، مثقف، عاطل، مطلقة، أرملة... حتى لا أطيل تقبل الله صيامنا وصيامكم في هذا الشهر المبارك، وآلف الله بين قلوبكم وجمعكم لما هو خير.

مستشار جماعي




تعليقاتكم



شاهد أيضا
تــربيــة.. بقلم: ريــاء الخطــاط
الصحافة الإلكترونية وانتشارها‎.. بقلــم: محمد الدي
الشباب... رُغم كل الطموح هناك جروح
التعليم...! بقلم: محمد فاضل الخطاط
تراث الحرب العالـمية الأولى المغمور بسواحل وادي الذهب.. بقلم: الشيخ المامي أحمد بازيد
الــوطنيـة فــي زمــن لـا وطــن
فرصة وجود.. بقلم: ريــاء الخطــاط
البيجيدي... خطــابات الـــوهم والقنــاع الــزائف‎
الطــريق إلــى "الگرگرات".... بين التنمــية والســراب
شخصيات المواقع وتناقضات الواقع.. بقلم: محمد الدي