dakhlanews.com الداخلة نيوز _ تواصل حرب التصريحات بين المغرب من جهة، والجزائر وإيران من جهة أخرى
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         بمناسبة عيد الأضحى المبارك.. "الخطاط ينجا" يهنئ ساكنة جهة الداخلة وادي الذهب             الـملك يصدر عفوه على 11 معتقلا من حراك الريف ليلة عيد الاضحى             بوتفليقة يجدد حرصه على "توطيد أواصر الأخوة والتضامن وحسن الجوار" مع المغرب             الحموشي يقرر الاستجابة لطلب استفادة موظفي الأمن من الانتقال             تفكيك شبكة مختصة في تهريب الأسلحة والمخدرات قرب الحدود الجنوبية             الملك محمد السادس يؤكد من جديد أن قضية الصحراء إختصاص حصري للأمم المتحدة             المجلس الوزاري برئاسة الملك يصادق على قانون الخدمة العسكرية             حصري.. مصادر الداخلة نيوز تؤكد مايلي حول بقاء "لامين بنعمر" و"عبد الرحمان الجواهري" من عدمه             الملك يعين 36 واليا وعاملا و 14 سفير و مديرة جديدة للتكوين المهني             عاجل.. الملك محمد السادس يترأس مجلس وزاري هذا أبرز ماجاء فيه..             عــــاجـل…الـملك يحذف كتابة الدولة الـمكلفة بالماء من تشكيلة الحكومة             عاجل.. الملك محمد السادس يعين "محمد بنشعبون" وزيرا للإقتصاد والمالية             "يويفا" تعلن عن قائمة المرشحين النهائيين لجائزة أفضل لاعب في أوروبا             بالصور.. "لامين بنعمر" يترأس مراسيم تحية العلم بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب وعيد الشباب             خطاب ملكي مرتقب مساء اليوم بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب             الحكومة تصادق على القانون رقم 44.18 المتعلق بالخدمة العسكرية الذي سيعرض على المجلس الوزاري مساء اليوم             لحظة تكريم عدد من المقاومين بجهة الداخلة وادي الذهب بمناسبة 14غشت            تصريح "مصطفى الكثيري" المندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير بمناسبة 14غشت            كلمة "الخطاط ينجا" خــلال ذكرى عيد 14غشت "كاملة"            مجموعة King Pelagique Group توزع أضاحي العيـــد على عدد من المحتاجين بالداخلة            حول زيارة أطفــال المخيم السياحي الثقــافي والإيكولوجي لمجلــس الجهــة             بمناسبة عيد العــرش.. إعطاء إنطلاقة مشروع دعم الصناع والحرفيين بمعدات الصحة والسلامة             تصريحات بعض ممثلي الأقاليم الجنوبية والفعاليات الشبابية على هامش حفل الولاء            فيديو.. مراسيم تحية العلم بمناسبة عيد العــرش بالداخلة            مراسيــم الـإنصــات للخطــاب الملكي بمدينة الــداخلة            خطاب صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله بمناسبة الذكرى 19 لعيد العرش المجيد 29/07/2018            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 18 ماي 2018 الساعة 14:07

تواصل حرب التصريحات بين المغرب من جهة، والجزائر وإيران من جهة أخرى


الداخلة نيـــوز: القدس العربي


تتواصل حرب التصريحات بين المغرب من جهة، وإيران والجزائر من جهة أخرى، بعد قرار المغرب قطع علاقاته الدبلوماسية مع إيران في وقت سابق من الشهر الماضي، على خلفية اتهامات وجهّها المغرب عن دعم حزب الله اللبناني لجبهة البوليساريو وإقامة شبكة علاقات للحزب لصالح الجبهة كانت ترعاها السفارة الايرانية في الجزائر. 

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، "بهرام قاسمي"، إن الاتهامات التي وجهّتها الحكومة المغربية ضد إيران لا تخدم سوى أعداء الأمة الإسلامية. وأضاف أن «المسؤولين المغاربة وبعد قطع علاقتهم بلا سبب وجيه، يحاولون الآن إقناع الرأي العام، لهذا نشاهدهم في الأيام الأخيرة يجرون مقابلات ولقاءات صحافية من أجل تبرير سياساتهم».

وقالت وكالة مهر ان قاسمي قال حول اتهام المغرب لإيران بضلوعها في دعم جبهة البوليساريو من خلال «حزب الله» اللبناني إن «مسؤولي المغرب وخلال لقاءاتهم مع وزير خارجيتنا أو خلال مقابلاتهم التلفزيونية لم يقدموا أي دليل لإثبات هذه المزاعم». وأضاف: «أن المسؤولين المغاربة حتى الآن لم يجدوا جواباً مقنعاً للرأي العام والإبهامات الموجودة في هذا الملف».

وقال «يبدو أن المسؤولين في المغرب يتوهمون أنهم من خلال تكرارهم للاتهامات الواهية ضد إيران سيقنعون الرأي العام، ولكن نذكرهم أن الرأي العام العالمي بات عصياً على التزييف ولا يمكن قبوله أي ادعاء كاذب». واعتبر المسؤول الإيراني أن «الجميع بات يدرك أن استمرار المغرب في ظل هذه الظروف التي تمر بها الأمة الإسلامية لاسيما بعد قيام الولايات المتحدة الأمريكية بنقل سفارتها والمجزرة التي ارتكبها الكيان الصهيوني بحق الفلسطينيين في غزة فإن هذه الاتهامات لا تنفع سوى أعداء الإسلام وتحرف الاهتمام عن القضية الأولى للعالم الإسلامي وهي قضية القدس والأقصى الشريف».

وتحدث وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، بداية الاسبوع عن «الدعم الجزائري الفعلي والمباشر للاجتماعات التي عقدتها كوادر حزب الله اللبناني وقيادات من جبهة البوليساريو».

وأضاف في مقابلة مع مجلة «جون أفريك» الأسبوعية الدولية، أن بعض الاجتماعات بين البوليساريو و»حزب الله» تم عقدها في «مكان سري» في الجزائر العاصمة، معروف لدى الأجهزة الجزائرية، ومستأجر من طرف «د. ب»، وهي جزائرية متزوجة من أحد كوادر «حزب الله»، تم تجنيدها كعميلة اتصال تابعة للحزب، خاصة مع البوليساريو.

وأفاد بوريطة بأن السفارة الإيرانية في الجزائر العاصمة كانت صلة الوصل، التي تربط بين حزب الله والجزائر والبوليساريو من خلال «مستشارها الثقافي» أمير الموسوي، الذي كان دائما هو الشخص الرئيسي والمحوري في محاولات نشر «التشيع» في العديد من البلدان العربية والإفريقية، والذي هو اليوم مستشار في القضايا الاستراتيجية لـ»المرشد الأعلى» علي خامنئي، على حد قوله.

وقال رئيس المجلس الشعبي الوطني الجزائري، السعيد بوحجة، إن الموقف الجزائري من قضية الصحراء ثابت وأن «الادعاءات المغربية الأخيرة لن تزحزح الموقف الثابت للجزائر من قضية الصحراء».
وأوضح المسؤول الجزائري بمناسبة إحياء «اليوم العالمي للعيش معاً في سلام أن الادعاءات المغربية حول قضية الصحراء لن تزحزح موقف الجزائر الثابت والمساند للقضية الصحراوية».

واعتبر أن موقف مجلس الأمن الذي أكد أن «مسألة تقرير المصير ينبغي أن تشكل موضوع مفاوضات مباشرة بنية حسنة وبدون شروط مسبقة تحت إشراف الأمم المتحدة بين المملكة المغربية وجبهة البوليساريو من أجل التوصل إلى حل سياسي عادل ومقبول من الــــجانبين …».




تعليقاتكم



شاهد أيضا
تعيين "ميشيل باشليت" على رأس المفوضية السامية لحقوق الإنسان بشكل رسمي
بعد نجاته من محاولة اغتيال… الرئيس الفنزويلي يتهم كولومبيا بالوقوف وراء العملية
"الخطاط ينجا" يفتتح الأسبوع السياحي بمدينة Torremolinos الإسبانية
"ولد عبد العزيز" يجري تعديلا وزاريا بالحكومة الموريتانية و"إسماعيل ولد الشيخ أحمد" يصبح وزيرا للخارجية
مصافحة تاريخية بيـن "ترامب" و"كيم" تنتهي بتوقيع وثيقة مشتركة
عاجل.. عملية سطو بواسطة سلاح ناري على وكالة بنكية مغربية بموريتانيا
مشاركة "ناصر بوريطة" فــي مؤتمر دولــي حـــول ليبيا
القوارب الحربية الإسرائيلية تحتجز سفنة "الحريـة" وتقودها لميناء "أسدود"
"حميد شبار" يقدم أوراق إعتماده كسفير للمغرب بالجمهورية الإسلامية الموريتانية
الخارجية الجزائرية تعبر عن استيائها من التصريحات الأخيرة ل"ناصر بوريطة"