dakhlanews.com الداخلة نيوز _ أفـــلا يعـــقلـون…بقلــم: احـمد بــابا بــوسيف
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         كارثة.. الداخلة تحتل المرتبة الثانية وطنيا في عدد المصابين بهذا المرض الخطير             تطوان… الـ"البسيج" يفـكك خلية إرهابية بايعت تنظيم الدولة الإسلامية « داعش »             صور حصرية.. ضبـط قـارب مـن الحجم الكبير معد للهجرة السرية شمال مركز الصيد "لبـويردة"             مباركة بوعيدة تكشف عن وعود تلقتها بتعيين عبد الرحيم بوعيدة في منصب سفير او عامل اقليم             وفاة الرئيس المصري الأسبق "محمد مرسي" خلال جلسة محاكمته             جماعة العركوب تصادق على اتـفاقية شراكة مع المجلس الاقليمي لوادي الذهب من أجل انجاز ملاعب القرب بالـمجالين القروي والشبه حضري             منع دخول مبيدات فلاحية غير صالحة تستعمل في زراعة الخضر والفواكه بالـمغرب             عبد الرحيم بوعيدة.. يوجه بيان للرأي العام             بالصور.. انطــلاق الـموسم الصيفي لصيد "الأخطبــوط" وسط تبيان في نسبة الـمنتوج بمراكز الصيد البحري بجهة الداخلة وادي الذهب             تكثيف الإجراءات للحد من ظاهرة "تهريب الأموال"             المرصد الوطني لمحاربة الرشوة وحماية المال العام يتلقى رسائل جوابية من طرف شركة العمران             انطلاق فعاليات موسم طانطان في نسخته 15 بمشاركة موريتانيا كضيف شرف             الأكاديمية الجهوية تصدر بلاغ تؤكد فيه أن نتائج البكالوريا يوم 26 يونيو             حــول إفتتــــــاح أول مختبــر للتحــاليل الطبية بالداخلة مجهز بأحدث المعدات             إلقاء القبض على 14 مهــاجر سري كانوا متجهين نحو جزر الكناري الإسبانية             تنظيم لقاء تواصلي مع حاملي المشاريع المسجلين ببرنامج "التشغيل الذاتي"             إفتتـــاح أول مختبـــر للتحـــاليل الـطــبية بجـهة الـداخلة وادي الـذهب            تصريح النائب الأول لرئيس المجلس الإقليمي لوادي الذهب حول أشغال دورة شهر يونيو            انطلاق الـمسابقة الرمضانية في تجويد القرآن الكريم والسيرة النبوية الشريفة بالداخلة            حفل انطــلاق النسـخة الـأولى لمهــرجان الداخلــة للـأمــداح النبــوية            هكـذا… احتفلت أسرة الـأمن بالـداخلة بالذكرى 63 لتأسيس الأمن الوطني            الـداخلة..مجموعة «السنتيسسي» توزع الـمواد الغذائية على الأسر الـمعوزة بمناسبة شهر رمضان             شـاهـد.. انطلاق عملية بـيع أنواع مـن الأسماك بأثـمنة مناسبة على ساكنة مـدينة الداخلة            فيديو| الجيش السوداني يصادر 241 كيلوغراماً من الذهب على متن مروحية شركة مغربية            عـملية اعـطاء إنطـلاقة الـدعم الـغذائي "رمضـان 1440" بالـداخـلة            شاهـد..سقوط شاحنة لنقل الاسماك في حفرة يكشف واقع البنية التحتية لـمدينة الداخلة            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 13 ماي 2018 الساعة 16:10

أفـــلا يعـــقلـون…بقلــم: احـمد بــابا بــوسيف


احمد بـابا بـوسيف

الداخلة نيوز: احمد بـابا بـوسيف


قد يرى الكثيرون من المهمتين بالشأن العام في هذه الأقاليم المنكوبة، أن الأحوال التي نعيشها من بطالة وتهميش... والحالة الإجتماعية المزرية لغالبية الطبقة المتوسطة والفقيرة في اقاليم تحمل من المؤهلات ما يغنيها ويغني أهلها.... أن من يتحمل مسؤولية ذلك هيا الدولة...


لكن الحقيقة أن النخبة السياسية تتحمل مسؤولية كبيرة ليس فقط من حيث إعطاء الشرعية لهذا الواقع... لكن من حيث عدم اهتمام هذه النخبة ولو عبر محاولة منها لتغيير هذا الواقع.
فهل حقا تحمل هذه النخبة السياسية وسائل وإمكانية تغيير هذا الواقع..؟؟

بعيدا عن إكراهات الواقع السياسي الذي نعيشه... والصلاحيات المتواضعة وحتى الغير مكتملة في حالة التواضع تلك.. لا على المستوى المركزي ولا على المستوى المحلي... بالنسبة للسلطة السياسية المنتخبة....

إلا أنه محليا وفي نظر الكثير من المتابعين.... كان يمكن للسلطة السياسية المحلية المنتخبة، أن تقدم اكثر مما قدمت لو توفرت النية السياسية للعمل وتحقيق الأفضل لمن انتخبوهم...

لا من حيث المساهمة في تطوير البنية التحتية المهترئة التي تحمل في كل يوم  ضحايا جدد إلى بارئها... ولا من حيث الضغط الذي يمكن ان يمارس على السلطة المعينة من أجل تحقيق مصالح الطبقات المطحونة والمقموعة.... بدل البحث عن المصالح الشخصية.






لا يخفى على الجميع، ان الدولة تحكمها لوبيات تسيطر على مختلف القطاعات الكبيرة وتبسط سيطرتها الشاملة عليها... تاركة الفُتاة للمواطنين... لكن لو وجدت هذه اللوبيات نخبة محلية منتخبة موحدة وتعمل على مصلحة من انتخبوا خصوصا في أقاليمنا لما كان الواقع بهذه الشكل المزري...

الحقيقة، ان نخبنا المحلية مشغولة بحروبها الجانبية... والتسابق على إرضاء السلطة المحلية المعينة لإستغلالها ضد خصومها السياسيين.... وهكذا تختفي مصلحة المواطنين في خضم حرب داعس والغبراء المشتعلة التي لم يسلم منها حتى بناء مستشفى محلي في المدينة.

هكذا بدل الضغط على هذه اللوبيات من اجل على الأقل بناء توازن في هذه العلاقة المتباينة وفتح باب استفادة المواطنين... يتسابق الجميع من اجل إرضائها على امل استغلال تلك العلاقة ضد خصوم السياسة..

هذا الواقع بدى جليا بعد الإنتخابات المحلية المنصرمة التي دخلت بعدها الجهات الجنوبية حروبا استعملت فيها مختلف انواع الأسلحة المعنوية والإعلامية والقانونية....

إننا لم نعد نسعى إلى نخبة تعمل لنفسها ومصلحتها، لكن على الأقل لا تنسى من انتخبها.... وتحاول ما امكن أن تغير من واقعهم المزري ولو بالقليل.... فهل هذا غير ممكن... بل اسهل مما يتصور الجميع...

                                          لكنــهم لــا يــعقلـــون...




تعليقاتكم



شاهد أيضا
قفة رمضان.... تخرج عن طابعها الإحساني
أزمة السكن... بالصحراء.. بقلم: محمود توفيق 
ماذا بعد...حريق الكاتيدرالية الفرنسية...يا عرب؟
رسالة للرأي العام الوادنوني.. "التاجر إذا أفلس يبحث في دفاتره القديمة"
الجهوية المتقدمة في أفق تفعيل ميثاق اللاتمركز الاداري.. بقلم: بلال بنت أخوالها
عيــون علــى الــداخــلة ..بــقلم: فيــصل الــزوداني
تمكين المرأة موجه عام لسياسات التنمية المستدامة
الصحراء في خضم التحول الإقتصادي العالمي... بقلم: الدكتور الوالي عيلال
آمالنــــا.. بقلم: محمد فاضل الخطاط
مجرد سؤال.. بقلم: رضوان الشيكر