dakhlanews.com الداخلة نيوز _ رأي الداخلة نيوز... هل دخل الدب الروسي كلاعب أساسي في قضية الصحراء..؟؟ وماهي أسباب ذلك..؟؟
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         جبهة البوليساريو تندد بقرار الاتحاد الاوروبي ملائمة الاتفاق الفلاحي مع المغرب و تصفه بـ"الجائر و الغير قانوني"             مجلس الاتحاد الأوروبي يتبنى قرار ملائمة الاتفاق الفلاحي مع المغرب ليشمل منتجات الصحراء             الداخلـة| مركز "أمديست" لتأهيل الكفاءات يختتم "برنامج إبراز الـمهارات"             السلطات الموريتانينة تنقذ 125سينغاليا في عرض البحر كانوا في طريقهم إلى إسبانيا             عشرات السفن الأوروبية تغادر السواحل البحرية الصحراوية بعد عدم تجديد إتفاقية الصيد البحري             مجهول يهشّم زجاج عدد من السيارات بحي "لفطيحات" بالداخلة             "اوجار" يفتح تحقيق بوجود تلاعبات في مناصب الـمسؤولية بوزارة العدل             جوائز المونديال الروسي من نصيب هؤلاء اللاعبين             منظمة الكشاف المغربي بالداخلة تعطي انطلاقة المرحلة الثانية للتخييم بمدينة افران             "الديوك" الفرنسية تحقق كأس العالم على حساب كرواتيا             مسيرة حاشدة في العاصمة الرباط للمطالبة باطلاق سراح معتقلي حراك الريف             قيـادة الـدرك الـملكي تسـتعد لـإطلاق حـركة إنتـقالية واسـعة             "العثمــاني" يرد على إنتقاد "عبد العالي حامي الدين" لطبيعة النظام الملكي بالمغرب             هل يحسم مجلس النواب في قضية معاش البرلمانيين الأسبوع القادم..؟؟             عاجـــل.. رسميا تعيين "محمد لمين حرمة الله" منسقا جهويا لحزب الــأحرار بجهة الداخلة وادي الذهب             مثقفو القيادة.. والتنكر للمبادئ والقيم الـإنسانية             فيديو| رسالة المتضرريـن من إلغاء الـوكالة العرفية بالداخلـة            تصــريح "الخطــاط ينجا" حــول أشغــال دورة مجلس الجهة لشهر يوليوز            توضــيح "الخطاط ينجــا" و"الناجـم بكــار" حول ماحدث اليوم بمقر بمجلس الجهة            مواطنون يقتحمون منـــازل خالية بــ"بئركندوز"، وسلطات الإقليم في موقف لا تحسد عليه            مع انطلاقة موسم الصيد غياب تام للمنتوج المعروض للبيع في سوق السمك            لحظة مغادرة "هورست كوهلر" بمدينة الداخلة            محمد أمين السملالي: رئيس اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بالداخلة- أوسرد            تصريح "الخطاط ينجـا" حــول إجتماعه بـ"هورست كوهلر"            هورست كوهلر.. يلتقي بالفعاليات الحقوقية المحسوبة على "جبهة البوليساريو" بالداخلة            تصريح "هورست كوهلر" لوسائل الإعلام بالداخلة قبل قليل            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 27 أبريل 2018 الساعة 10:55

رأي الداخلة نيوز... هل دخل الدب الروسي كلاعب أساسي في قضية الصحراء..؟؟ وماهي أسباب ذلك..؟؟


رأي الداخلة نيوز

رأي الداخلة نيوز


تفاجئ الصحراويين، والمغاربة عموما، والعالم أجمع، من تدخل الدب الروسي في الوقت بدل الضائع قبل المصادقة على قرار جديد لمجلس اﻷمن الدولي حول الصحراء، وطي هذا الملف كالعادة إلى أبريل من السنة القادمة.

حدث كل هذا واستغرب الجميع من الموقف الروسي المفاجئ.. لكن العارف بخبايا اللعبة الدولية بشكل جيد، يدرك أن "بوتين" لن يترك "ماكرون" أولا و"ترامب" ثانيا، يتحكمون بكل راحة في ملفات دولية شائكة دون أي معارضة، وبأغلبية أعضاء مجلس اﻷمن الدولي، وإمتناع روسي عن التصويت فقط.

فإعادة ترتيب اﻷوراق بعد تدخل حلف "الناتو" في ليبيا، أجبر الروس وأعطاهم درسا قاسيا، يمكن تلخيصه في نقطة وحيدة، هي أن نفوذ روسيا الدولي أصبح في خطر كبير، ومفاصلها حول العالم ستضرب ضربا وذلك تباعا وفق ماهو مخطط له مسبقا.

لكن الدب "بوتين" وثعلبه "لافروف"، تدارسا الوضع جيدا، من أجل إيجاد الطريقة التي ستدافع بها روسيا عن حلفائها مستقبلا، وفي خضم تلك المرحلة تفاجئ العالم كله بما حدث في سوريا، ليقرر الجيش الروسي التدخل وبشكل مستعجل دفاعا عن نظام اﻷسد، وضمانا لعدم تكرار ما حدث في ليبيا.

ذهبنا بكم بعيدا قرائنا الكرام، لكن لكل ذلك هدف، فالسياق الدولي له دوره الكبير والمؤثر جدا فيما يخص قرارات مجلس اﻷمن حول الصحراء. و وسط هذه الأجواء وكما يعرف الجميع حدث ما حدث مؤخرا في سوريا من ضربات جوية، واتضح جليا أن حلم الغرب في سوريا لم يمت بعد، لتقرر روسيا الخروج من التكتل الدفاعي السياسي، نحو الهجوم السياسي الشامل الذي قد يكون متهورا مستقبلا.

فلم تجد هذه الأخيرة، من سبيل لضرب الفرنسيين والأمريكان، سوى خلط الأوراق في قضية الصحراء والدخول على الخط عبر دعم الحليف الجزائري بكل قوة، وجعل القضية الصحراوية كباقي قضايا العالم، مجرد عملة مقايضة بين كبار اللعبة، فإن هم تفاهموا مرة الأمور بسلام، وإن لم يتفاهموا تركت الأوراق تختلط وحينها سيحاول الجميع ترتيبها من جديد، كلا وفق أهدافه ومصالحه.

لكن السؤال الذي يطرح نفسه:
هل يملك الروس القدرة على الإستمرار في هذا الموقف الجديد..؟؟
أم أن المنطقة حكر على الفرنسيين ولا يمكن لغيرهم خلط أوراق اللعبة بها متى يشاء..؟؟


هذه التساؤلات تحيلنا دون شك على موضوع مهم، يتمثل في أن السيناريو الخطير والذي يبقى مستبعد في الوقت الراهن على الأقل، هو عدم تفاهم القوى الدولية قبل يوم الثلاثاء القادم، لأن حينها ستصبح "المينورسو" خارج الخدمة قانونيا، وتفتح المنطقة على ألسنة النيران وأعمدة الدخان، التي لا يرغب أي طرف في إشعال فتيلها إدراكا منه بأن الدخول في حرب جديدة، هو أشبه بدخول غرفة مظلمة لا يمكنك التكهن بما في داخلها.

ختاما فإن القادم من اﻷيام، سيكشف دون شك عن قرار أممي جديد حول الصحراء، يوجد حتما بين طياته توضيحات حول الكاسب والخاسر من هذه المعركة التي يبقى ما يحدث الأن ليس سوى مجرد جولة البداية بها.




تعليقاتكم



شاهد أيضا
رأي الداخلة نيــوز... السيناريوهات الثلاثة المطروح من أجل تجديد إتفاق الصيد البحري بين المغرب والإتحاد الأوروبي
رأي الداخلة نيوز| دبلوماسية خارجية ضعيفة.. وتسيير داخلي صبياني للقطاع.. تعصفان بــإتفاقية الصيد البحري مع الـأوروبيين
رأي الداخلة نيوز| مجلس جهة كلميم واد نون.. البلوكاج الناتج عن الإبتزاز
متى يتم إنصاف الصحراويين وإعطائهم مكانهم المستحق بقنوات القطب العمومي..؟؟
رأي الداخلة نيوز| قضية مجلسي جهة الداخلة وادي الذهب، وكلميم واد نون... وجهان لتحكم واحد
رأي الداخلة نيوز| حذرنا ولم تنصتوا... فانتظروا حافلات وقُبَب...
«الكركرات» تحصر قضية الصحراء في 5 سيناريوهات.. أفضلها الحل السلمي، وأسوأها الحرب
رأي الداخلة نيوز| صدقني "بنكيران"... أنت حربائي يتلون بإمتياز
عــذرا| لا تلوموا "عائشة الرحال".. فهي ضحية سياسة دولة، ومنظومة إعلامية فاشلة تروج السراب
سؤال بريء| هل يخيم هدوء المجلس البلدي، على المجلس الجهوي..؟؟