dakhlanews.com الداخلة نيوز _ وزير الصحة يفتح عين على ''نزهة العرش'' وأطباء العظام ويغمض الأخرى عن الأوضاع الكارئية بالمركز الإستشفائي بالداخلة
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         "الكاشطورات" والقوارب "المعيشية".. حين تعرف من أين تؤكل الكتف             انقاذ 23 صيادا بعد غرق مركبهم بسواحل الدار البيضاء             إنخفاض متوقع في أسعار البنزين والغازوال بالمملكة مطلع الأسبوع القادم             كورونا .. المغرب يُعلن انتهاء الموجة الرابعة             ثمان جامعات مغربية تحضر في تصنيف أفضل مائة مؤسسة عليا بإفريقيا             أخنوش يطالب حكومته بالتقشف في نفقات الموظفين والسيارات والحفلات             شاهد.. مجهولون يشعلون النار في مرحاض عمومي بالداخلة ويحولونه إلى رماد             انقلاب قارب مهاجرين قبالة الجزائر.. وانتشال 6 جثث             توقيف نائبين لوكيل الملك يشتبه في تورطهما في ملف ما أصبح يعرف بـ”السمسرة”             لقاء رفيع المستوى بين الداخلية والصيد البحري للحسم في مصير القوارب «المعيشية» بسواحل جهة الداخلة وادي الذهب             تهم ثقيلة تلاحق صاحب شركة للتسويق الهرمي في مواد التجميل             الداخلة.. أرباب المقاهي والمطاعم يفرضون زيادات مفاجئة في أسعار المشروبات و المأكولات             نشطاء يتهمون سفينة RSW بصيد أسماك ممنوعة وتفريغها بميناء الداخلة دون حسيب ولا رقيب             لابيد يحل بالمغرب للتحضير لمؤتمر رؤساء الدول المطبعة مع إسرائيل             المغرب يُتابع بقلق الأوضاع في قطاع غزة ويدعو إلى تجنب مزيد من التصعيد (بلاغ)             الصحة الفلسطينية.. الغارات الإسرائيلية خلفت 15 شهيداً و125 جريحا في غزة             شاهد.. تأجيل موسم صيد الأخطبوط يتسبب في إحتقان كبير وغضب وسط البحارة بمدينة الداخلة            شاهد.. المحتجون أمام مندوبية الصيد البحري بالداخلة يوجهون رسالة إلى وزارة الصيد البحري            شاهد.. مواطنون بالداخلة يتوافدون على الحدائق الخضراء بعد اعادة تأهيلها من طرف جماعة الداخلة             'مصطفى بيتاس' يرد على هاشتاغ #أخنوش_ارحل            شاهد.. تصريحات على هامش أشغال دورة مجلس جهة الداخلة وادي الذهب الإستثنائية            بالدموع الوزيرة ليلى بنعلي لن أتوقف.. ومصفاة 'سمير' تزن 8 كلغ.. والقطار خرج عن السكة.. ومشاريع عوجاء            'مصطفى بيتاس' يشرح بنية أسعــار المحـروقات ويستغرب مِنْ مَنْ يقول أنه لا يفهمها            بالفيديو.. مصفاة SAMIR بين تناقض الوزيرة "ليلى بنعلي" ورأي الخبراء في إعادة تشغيلها            عبد الإله ابن كيران.. يدعو ساكنة مكناس والحسيمة للخروج ضد الحكومة ويعلن موقفه من هاشتاغ #ارحل_أخنوش            شاهد.. الإستعانة بجرار ولوح ركوب الأمواج لإنقاذ سلحفاة جلدية الظهر بخليج الداخلة            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 20 يونيو 2022 الساعة 17:48

وزير الصحة يفتح عين على "نزهة العرش" وأطباء العظام ويغمض الأخرى عن الأوضاع الكارئية بالمركز الإستشفائي بالداخلة


الداخلة نيــوز: télé maroc


كشف وزير الصحة والحماية الإجتماعية، خالد أيت الطالب، أن القرار القاضي بعرض الطبيبة المتخصصة في أمراض النساء والتوليد بالمركز الاستشفائي الحسن الثاني بالداخلة، لا علاقة سببية له بالشريط الذي يوثق لقاء عابرا لها مع الوزير، بل إن الأمر يتعلق، حسب الوزير، بأفعال تحاسب بشأنها الطبيبة على «اقترافها لخطأ مهني فادح صدر منها حديثا». وأضاف الوزير، في جوابه عن سؤال كتابي، أن المجلس التأديبي عرف تأجيلا.

وبخصوص قضية الأطباء المتخصصين في أمراض العظام والمفاصل الموقوفين احتياطيا عن العمل بالداخلة كذلك، فقد تأجل المجلس التأديبي الخاص بهم إلى يوم 17 يونيو الجاري. وأضاف الوزير أنه «ثبت في حقهم ارتكاب هفوات تمس جانب التكفل السليم بالمرضى، وتربك بشكل خطير السير العادي للمستشفى، مما استدعى تحريك المسطرة التأديبية ضدهم وفق الإجراءات الجاري بها العمل».

واستنادا إلى المصادر، فإن توقيف ثلاثة أطباء جراحين عن العمل، مع إحالتهم على المجلس التأديبي، رفقة طبيبة متخصصة في أمراض النساء والتوليد، رافقه لغط كبير طيلة أسابيع بمدينة الداخلة، الأمر الذي استنفر وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، حيث أنجزت مهمتي تفتيش في الموضوع ترأسهما المفتش العام للوزارة، الأولى كانت بتاريخ 8 فبراير الماضي، والثانية بتاريخ 9 ماي الماضي.

وبحسب المعلومات المتوفرة، فقد أسفرت مهمة التفتيش الأولى عن التوقيف الإحتياطي للأطباء الثلاثة عن العمل، وخلال مهمة التفتيش الثانية التي قامت بها لجنة وزارية ترأسها المفتش العام للتأكد من الأسباب الحقيقية الداعية إلى عرض الأطباء الأربعة على أنظار المجلس التأديبي، وكذا الوقوف على ظروف العمل بالمستشفى، تبين للجنة، بحسب الوزير، أن تحريك المسطرة التأديبية في حق المعنيين بالأمر استند إلى «قرار وجيه ومعلل بالنظر لطبيعة الأفعال المقترفة».






واستنادا إلى المصادر، فإن المستشفى الجهوي الحسن الثاني بالداخلة يعيش، بين الفينة والأخرى، على إيقاع الاحتجاجات والتوقفات المتكررة عن العمل، الأمر الذي أثر على السير العادي للعمل بمختلف المرافق الطبية، كما تعيش بعض المصالح الطبية خصاصا مهولا في الأطر الطبية، كما هو الشأن بالنسبة لمصلحة جراحة العظام والمفاصل التي أضحى يشتغل بها طبيب واحد فقط، بعد توقيف ثلاثة أطباء، وهو غير قادر على تلبية كل طلبات الاستشفاء، والشيء نفسه الآن بقسم أمراض النساء والتوليد حيث يشتغل فيه طبيب واحد.

وكانت تنسيقية الأطباء الاختصاصيين بالداخلة أكدت أن «مكتب جراحي العظام والمفاصل بالمستشفى تعرض للاقتحام من قبل أشخاص محسوبين على إدارة المستشفى والإدارة الجهوية يوم الخميس 20 يناير الماضي على الساعة الرابعة والنصف بعد الزوال، دون سابق إخبار أو إشعار». وأضافت هذه الأخيرة أن المقتحمين قاموا «بالعبث بالمحتويات الشخصية للأطباء، مما أدى إلى حدوث فوضى عارمة وضياع مجموعة من الأغراض الشخصية وإتلاف العديد من المحتويات».




تعليقاتكم



شاهد أيضا
كورونا .. المغرب يُعلن انتهاء الموجة الرابعة
عاجل/ وزير الصحة "خالد ايت طالب" يوقع قرار تنقيل (سليمة صعصع) المديرة الجهوية للصحة بجهة الداخلة إلى جهة سوس ماسة
بكلفة 3 مليارات.. رئيس الحكومة يُشرف على توقيع اتفاقية لزيادة عدد مهنيي الصحة في المغرب
المغرب يبدأ التطعيم بالجرعة الرابعة ضد كورونا
د. حمضي: موجة وبائية تجتاح المغرب والعطلة ستنقلنا للمستوى "الأحمر” من انتشار فيروس كورونا
رغم ارتفاع إصابات كورونا.. وزير الصحة يؤكد ان "الوضع الوبائي لا يدعو إلى القلق"
عاجل.. وزارة الصحة تُعلن تسجيل أول حالة إصابة مؤكدة بـ(جدري القردة)
وزارة الصحة والحماية الاجتماعية تؤكد أن النتائج المخبرية للحالات الثلاث المشتبه في إصابتها بفيروس جدري القردة جاءت سلبية
خالد آيت الطالب: نتائج اختبارات الحالات المشتبه إصابتها بجدري القرود "سلبية"
منظمة الصحة العالمية: يمكن احتواء "جدري القردة" ولا حاجة لحملات تطعيم جماعية