dakhlanews.com الداخلة نيوز _ نزاع الصحراء الغربية : لعبة بلا قواعد...!!! (الجزء الثاني)
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         عاجل.. إصابة موريتانيين إثنين إثر انفجار لغم أرضي بنواحي "بئركندوز" جنوب مدينة الداخلة             "الرجاء" يضمن تأهله إلى الدور ربع النهائي دوري أبطال إفريقيا بعد تعادله مع "الترجي"             وفد أمني موريتاني رفيع المستوى يزور المغرب و ملف معبر "الكركرات" الحدودي يتصدر الأجندة             "فالنسيا" يلحق الخسارة الأولى ب"برشلونة" تحت قيادة مدربه الجديد "كيكي سيتين"             من جديد.. البحرية الملكية تضبط قارب محمل بــ27 مهاجرا غير شرعي سواحل مدينة الداخلة             رئيسة اللجنة الجهوية لحقوق الانسان تنظم لقاءا تواصليا مع ممثلي الجاليات الافريقية المتواجدة بالداخلة             محكمة الرباط توزع قرنا من السجن في حق سارقي ساعات الملك محمد السادس             عاجل.. السلطات المحلية والأمنية توقف 25 مهاجرا غير شرعي بينهم نساء وأطفال بالمنطقة الصناعية بالداخلة             من جديد.. سقوط سيارة من نوع DACIA في الشريط الساحلي المحاذي للداخلة             اختبارات سهلة للكبار في قرعة دور الستة عشر من كأس ملك إسبانيا             فيروس كورونا… الصين تغلق مدنا ومواقع سياحية و تبني مستشفى في 10 أيام لعلاج المصابين             شركة سويدية تعلن حاجتها لـ 20 مزارع متخصيص في زراعة الحشيش             تقرير..المغرب أكثر الدول التي تشهد انتشار "الرشوة المزمنة"             خسائر مادية كبيرة إثر انقلاب شاحنة محملة بالسردين شمالي مدينة بوجدور             ميلاد جمعية حماية للبحارة والصيد البحري بجهة الداخلة وادي الذهب             بحضور "محمد الأمين حرمة الله".. إنتخاب "شكيب لعلج" رئيساً للإتحاد العام لمقاولات المغرب             تصريحــات حــول أشغـال الدورة العادية للمجلس الـإقليمي لوادي الذهب لشهر يناير            الخطــاط ينجا يجري يمباحثات مع وزير الخــارجية الغامبي            وجها لوجه.. فتح قنصلية غامبيا بالداخلة هل يساهم في تعقيد النزاع حول الصحرء..؟؟            تفــاصيل المؤتمر الصحفي لوزير الشؤون الخــارجية "ناصر بوريطة" ونظيره الغــامبي بالداخلة            تصريح المرشح لرئاسة CGEM "شكيب لعــلاج"             تصريح "محمد الأمين حرمة الله" حول اللقاء التواصلي الذي عقده المرشح لرئاسة CGEM "شكيب لعلاج"            تصريح "هدى بولحيت" حول اللقــاء التواصلي عـن مشاركة المرأة في الحياة السياسية             أخر الاستعددات قبل انطـــلاق مراطون الداخلة الدولي 10كلــم            تصريح "الخطاط ينجا" حول أشغــال دورة المجلس الجهوي الـإستثنائية لشهر دجنبر            تفــاصيل دورة المجلسين الاقليميين لحزب الـإستقلال بوادي الذهب وأوســرد            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 24 غشت 2019 الساعة 16:54

نزاع الصحراء الغربية : لعبة بلا قواعد...!!! (الجزء الثاني)


بداد محمد سالم

الداخلة نيــوز: بداد محمد سالم

....كما رأينا في نهاية  الجزء الأول، فقد حددت القوى الاستعمارية فضاء مسرح لعبة النزاع، في أخر معقل للمقاومة المسلحة في المنطقة، وبدأت خيوط المؤامرة تنسج بشكل دوري، وقُيِّدَ مجال الترعال والرعي، وقُسِمَت قبائل المنطقة على أربعة مناطق سياسية، بين المملكة المغربية المحمية فرنسيا، والجزائر وموريتانيا المستعمرتان الفرنسيتان، والصحراء الإسبانية التي شكلت المسرح الجديد للعبة الأمم، ولتبدأ عملية تفتيت البنية الإجتماعية الموحدة للقبائل الصحراوية.

إلى حدود هذه اللحظة، نحن نتحدث عن مخطط انتقام من المقاومة، سرعان ما سيتحول إلى مخطط استغلال، مع ظهور واكتشاف لعنة أو نقمة الثروات الطبيعية، فتتغير بذلك قواعد اللعبة ويتعدد المتدخلون، وتتغير أدوار الفاعلين.

لقد تم القضاء بشكل نهائي على مجتمع الممانعة ضد الاستعمار الفرنسي، وبدأت حسابات جديدة في منطقة النفوذ الإسباني. 

لكن مع استقلال كل من المغرب والجزائر وموريتانيا، واكتشاف مناجم الفوسفاط في الصحراء الاسبانية، وبسط سيطرة الجنرال فرانكو على السلطة بشكل تام في اسبانيا، ستنتقل المنطقة من وضع مستعمرة للنفوذ إلى مستعمرة للثروات، لتشرع  السلطات في تغيير الوضع القائم سياسيا، واجتماعيا واقتصاديا، وإداريا، وتبدأ مرحلة جديدة مع إعلان الصحراء مقاطعة إسبانية وما تلى ذلك من تغييرات ستشكل فارقا مهما في تحدد معالم ديمغرافيا المنطقة، ووضعها القانوني والسياسي.





عرفت هذه المرحلة التي تشكلت مع مطلع ستينيات القرن العشرين، هجرات مضادة من مناطق امتداد المكون الصحراوي في دول المنطقة المستقلة حديثا، فأصبحت بذلك الصحراء الإسبانية محورا اقتصاديا مهمها، وذلك بفعل تغير نمط العيش وتوفير المواد الغذائية والسلع عبر الموانئ، قادمة من جزر الكناري المجاوري، واعتماد تنظيمات سياسية وإدارية جديدة، توفر خدمات في مجالات الصحة والتعليم والتجارة...

فبدأ المجتمع في هذه الفترة مرحلة الانتقال من البداوة المطلقة الى حياة المدن والارياف المقننة، بفعل عوامل الجفاف وتجارب المقاومة المنظمة الفاشلة في نموذج جيش التحرير، الذي انعكست تجربته السلبية على نظرة مجموعة من الصحراويين الى الايدولوجية المتشددة اتجاه التعامل مع السلطات الإسبانية. 

لقد انتقلنا من مرحلة الصدام إلى مرحلة التعايش مع المستعمر، وفق محددات جديدة ارتبطت بمشاريع التنمية مقابل استغلال ثروات المنطقة.

لكن هذه المرحلة سرعان ما ستنتهي، وتدخل المنطقة من جديد، في صراع الفاعلين الدوليين والاقليمين حول مصير المنطقة وسكانها.

وتبدأ التحضيرات وفبركة السناريوهات لحلاقات جديدة من الصراع، وتنتقل اللعبة من مسرح الإقليم، وإدارة القوى الاستعمارية، إلى مسرح الأمم المتحدة وصراع القوى الإقليمية والدولية، بغية تسجيل نقاط لصالح هذا الطرف أو ذاك، وباستخدام هذا الفاعل أو ذاك، وخدمة لصالح هذا الحلف أو ذاك.!!!!!
يتبع...




تعليقاتكم



شاهد أيضا
حين يكتب حروف"الصباح" خمر "ليل" غير مباح..! بقلم الأستاذ الكبير: أحمد العهدي
ماذا ننتظر من صحفية كتبت أن صلاة التراويح هي فوضى.. بقلم: محمد الدي
علتنا فينا ولا فمسؤولينا.. بقلم: ابراهيم سيد الناجم
المسؤولية الإجتماعية للمستثمرين.. بقلم: أحمد بابا بوسيف
لا لتمرير المغالطات في حق رجل يخدم وطنه بكل تفاني الأخ "عزيز أخنوش"
الـمعطلون والإسـتثمار.. بقلم: أحمد بابا بوسيف
التكوين والبطالة في الجهة.. بقلم: أحمد بابا بوسيف
"عبد الرحيم بوعيدة" يكتب..لا تصالح..
حل نزاع الصحراء الغربية قد يكون مفتاح الوحدة المغاربية
جمعية الداخلة مبادرة بقلم: أحمد بابا بوسيف