dakhlanews.com الداخلة نيوز _ هل تكون الداخلة عملة مقايضة بين ''عزيز أخنوش'' و''ول الرشيد''..؟؟
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         ولاية العيون تُقرر إعتماد الجواز الصحي لولوج الإدارات والأماكن العمومية (مذكرة)             وزير الصحة.. جواز التلقيح غير صالح بدون جرعة ثالثة             الـداخلة/ سيارة من نوع (بيجو 205) تصدم شخصا قرب حديقة المنتزه وتدخله في غيبوبة             الــداخلة نيــوز تُهــنئ قــرّائها بمــناسبة ذكرى عيد المــولد النــبوي الشــريف             "لن نترك الأنبوب يصدأ".. مسؤول مغربي يكشف خطة بلاده لتعويض الغاز القادم من الجزائر             بعد تراجع إصابات كورونا.. الجزائر ترفع حظر التجول الليلي المفروض في 23 ولاية             البحرية الملكية تُقدم المساعدة لـ310 مرشحين للهجرة غير النظامية غالبيتهم من إفريقيا جنوب الصحراء             طنجة المتوسط..مصالح الأمن تحجز طنا و355 كيلوغراما من الكوكايين داخل حاوية             رسمياً.. الحكومة تقرر فرض (جواز التلقيح) لولوج الإدارات العمومية والشبه عمومية والخاصة وعدد من المرافق الأخرى             شاهد.. أشغال الدورة الإستثنائية لتشكيل لجان مجلس جماعة الداخلة الحضرية             رسميا.. إفتتاح التمثيلية الجهوية لمؤسسة وسيط المملكة بجهة الداخلة وادي الذهب             عاجل.. مجلس جماعة الداخلة الحضرية ينتخب لجانه الدائمة في جو يسوده التوافق             مجلس جهة العيون يُصادق على مشروع ميزانية 2022 وإحداث وانتخاب رؤساء اللجان الدائمة ونُوابهم             الداخلة.. توقيف أزيد من 30 شخصاً في إحباط محاولة هجرة غير نظامية نحو جزر الكناري             لمرابط.. المغرب ينتقل إلى المستوى المنخفض لانتقال عدوى كوفيد-19             الملك محمد السادس يترأس أول مجلس وزاري بعد تعيين الحكومة الجديدة وهذه محاوره             الحملة الإنتخابية.. سائقو سيارات الأجرة الكبيرة يُعلنون دعمهم للمنسق الجهوي لحزب الكتاب "محمد بوبكر"            شاهد.. قاطنون بحي بئرانزران يعلنون دعمهم لـ"أمبارك حمية" بالدائرة التشريعية وادي الذهب            امربيه ربه ماء العينين وكيل لائحة حزب الخضر المغربي بالجهة يشرح برنامج حزبه الإنتخابي            حزب البيئة التنمية المُستدامة برنامجهم الإنتخابي الداخلة وادي الذهب            قيادات الصف الأول بحزب الأحرار تقود مسيرة جماهيرية تجوب شوارع مدينة الداخلة            "محمد الأمين حرمة الله".. الحشود البشرية التي ترون اليوم هي تعبير حقيقي عن قوة حزب الأحرار            (ميمونة أميدان) وكيلة لائحة حزب الأحرار بجماعة الداخلة تنظم لقاء تواصلي مع مناضلات الحزب            شاهد.. جولة حزب التجمع الوطني للأحرار بشوارع الداخلة            (الخطاط ينجا).. حزب الإستقلال يُركز على دعم التشغيل الذاتي لمحاربة البطالة            البرنامج الانتخاب.. الخطاط ينجا يُقدم حصيلة عمل مجلس جهة الداخلة في مجال دعم التعليم ويكشف عن أولوياته            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 30 ماي 2019 الساعة 20:21

هل تكون الداخلة عملة مقايضة بين "عزيز أخنوش" و"ول الرشيد"..؟؟


الداخلة نيوز:


ندرك أن الكثير من القراء الكرام استغربوا العنوان الذي بقي مرفوق لديهم بعلامات استفهام عدة.. فما القصد من ربط "أخنوش" ب"ول الرشيد"..؟؟ ولماذا تكون الداخلة عملة مقايضة بين الرجلين..؟؟

منذ الإنتخابات الجماعية والبرلمانية سنتي 2015 و2016، حدثت أشياء كثيرة بجهة الداخلة وادي الذهب، ظلت تنتظر الكشف الرسمي عنها، أبرزها إتساع الهوة بين "محمد لامين حرمة الله" ورفاقه في حزب الإستقلال أنذاك، وهو ما حاولوا إخفائه في مناسبات عدة. لكن العارف بخبايا الحزب يدرك حينها أن أمر الطلاق بين "محمد لامين" ورفاقه كان مسألة وقت فقط.

من جهته، كان "ول الرشيد" يشاهد من بعيد لأنه لم يكن ليفرط في رئيس مجلس الجهة، ولم يكن ليتسرع في إتخاذ قرار الطلاق بالثلاثة مع "ول حرمة الله، الذي وصف في يوم من الأيام خروجه من حزب الإستقلال ب"حلم ول احميش".

حدثت أشياء كثيرة دفعت القيادة الإستقلالية للرهان على "ول ينجا"، وإتخاذ القرار الحاسم في ظل إستحالة إستمرار "ول حرمة الله" ورفاقه تحت ظل الميزان. والتحق حينها "محمد لامين" بحزب التجمع الوطني للأحرار، وبدأت حرب التصريحات الباردة بينه و"الخطاط ينجا"، فالأول يؤكد أن أغلب المستشارين الجماعيين بحزب الميزان سيلتحقون به، والثاني يكذب الأمر ويؤكد عدم صحته، بل ويجزم أن قوة حزبه ستتعزز.






لكن تبقى النقطة التي أفاضت الكأس هي وجود "عزيز أخنوش" بالداخلة، وتأكيده على رهانه على "ول حرمة الله" من أجل حصد كرسي رئاسة مجلس جهة الداخلة وادي الذهب، وهنا بدأت معالم حرب جديدة بين الطرفين ستكون أكثر سخونة حتماً.

نذهب وطنياً لنفهم أكثر مايحدث محلياً، فالتحالف المتوقع مستقبلاً بين "الحمامة" و"الميزان" حتما لن يكون إلا بعد وضع الكثير من النقاط على الحروف، ف"أخنوش" إذا أراد رئاسة الحكومة المقبلة يحتاج لحلفاء يكونون أكثر قوة ممن معه اليوم في الحكومة، وهنا نقصد بالضبط حزب الأصالة والمعاصرة وحزب الإستقلال.

هذا الأخير يؤكد المقربون من عرابه والرجل القوي به، "حمدي ول الرشيد"، أنه لن يقبل بأي تحالف مبدئي مع "أخنوش" دون أن يرفع هذا الأخير يده عن جهة الداخلة وادي الذهب، ويترك الصراع على ما كان عليه قبل إلتحاق "حرمة الله" بالحمامة، أو قبول مسألة التحالف الصعب بين الطرفين، والتي سيكون الكاسب الأكبر فيها رفاق "الخطاط ينجا".

ومايعزز هذا الأمر، هو أن الإنتخابات الجماعية والجهوية ستكون سنة 2021، قبل الإنتخابات البرلمانية، وحينها سيتضح كل شيء، في ظل حديث مستمر عن رغبة "ول حرمة الله" الجامحة في حصد رئاسة مجلس جهة الداخلة وادي الذهب، مهما كلفه الأمر.




تعليقاتكم



شاهد أيضا
"المصير المشترك".. الدرس الجميل من أزمة كورونا
بعد أن أعطتهم الداخلة الثروة.. هل يرحم المستثمرين فقرائها..؟؟
رأي الداخلة نيوز/ كورونا "تدعس" على تفاهتنا..
رأي الداخلة نيوز.. هل دخل "أخنوش" في مواجهة مباشرة مع "ول الرشيد" ستكون الداخلة مسرحاً لها
هل يبقى "الصحراوي" مجرد خائن في نظر النخبة المغربية مهما بلغت درجة ولائه للمملكة..؟؟
رأي الداخلة نيــوز... السيناريوهات الثلاثة المطروح من أجل تجديد إتفاق الصيد البحري بين المغرب والإتحاد الأوروبي
رأي الداخلة نيوز... هل دخل الدب الروسي كلاعب أساسي في قضية الصحراء..؟؟ وماهي أسباب ذلك..؟؟
رأي الداخلة نيوز| دبلوماسية خارجية ضعيفة.. وتسيير داخلي صبياني للقطاع.. تعصفان بــإتفاقية الصيد البحري مع الـأوروبيين
رأي الداخلة نيوز| مجلس جهة كلميم واد نون.. البلوكاج الناتج عن الإبتزاز
متى يتم إنصاف الصحراويين وإعطائهم مكانهم المستحق بقنوات القطب العمومي..؟؟