dakhlanews.com الداخلة نيوز _ الصحراء في خضم التحول الإقتصادي العالمي... بقلم: الدكتور الوالي عيلال
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         سفينة مجهولة تعري مخطط «أليوتيس» بعد إلقاءها كمية كبيرة من سمك القرب كوربينا بسواحل الداخلة             نادي الكهربائيين بالداخلة ينظم رحلة استكشافية بالدرجات الهوائية             مايوركا يلحق الهزيمة بريال مدريد ويهدي برشلونة صدارة الدوري الإسباني             الـمصالح الأمنية تعثر على كمية من الرصاص الحي داخل منزل بمدينة الداخلة             الداخلة.. لائحة المدعوين لمقابلات إنتقائية وإختبار كتابي على عدد من المناصب بالوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع             برشلونة يحقق فوز مهم على إيبار بثلاثية             هـام…الحكومة تفاوض الـمصحات الخاصة من أجل التكفل بمرضى السرطان والقلب             غرق الملياردير حسن الدرهم في الديون اثر مشكل قائم بينه وبين مستثمر فرنسي-جزائري             جمعية "الداخلة مبادرة" تعقد جمعها العام بالمركز الجهوي للإستثمار             بالصور…الـمحكمة الابتدائية بالداخلة تحتفي بانتقال قـــاضي التحقيق الى محكمة الاستئناف بالعيون             البحرية الملكية تتمكن من إيقاف قارب على متنه مرشحين للهجرة السرية             خليج الداخلة ينال شهادة عضوية النادي الدولي "أجمل الخلجان في العالم"             جمعية الشباب للنقل السياحي تواصل حملتها للنظافة بعدة مناطق             تـعزية من 'الــداخلة نــيوز' إلى عائلة الفقيد «أشبيهنا ولد ديـة»             INDH تـرصد 500 مـليون لإنـجاز مـشاريع باقلـيم اوسـرد             بعد غيابه عن دوارت مجلس جماعة الداخلة.. ظهور "صلوح الجماني" بمجلس المستشارين             حفل تكريمي على شرف قاضي التحقيق «حسن الهاشمي» بالـمحكمة الابتدائية بالداخلة            الداخـلة نيوز داخل وحدة إنتــاج الديك الرومي بجهة الداخلة وادي الذهب            شاهد… وفد من أعضاء مجلس الشيوخ الامريكي يزور الـمركز الجهوي للإستثمار بالداخلة            النقــاش في شقيه الســاخن والهادئ داخل المجلس الجهوي            تصريح "الخطاط ينجــا" حول أشغــال دورة مجلس الجهة لشهر أكتوبر            الـمعرض الدولي للفلاحة بالداخلة: طاولة مستديرة حول تربية الإبل وسباقات الهجن            مشاركة تعاونيات فلاحية محلية بالـمعرض الدولي للفلاحة بالداخلة            شاهد…افتتاح الـمعرض الدولي للفلاحة بالداخلة في نسخته الرابعة            تصريحــات حـول أشغــال دورة مجلس جماعة الداخلة العادية لشهر أكتوبر            حول إعطــاء الـإنطلاقة لبرنامج الدعم التكميلي            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 28 فبراير 2019 الساعة 15:11

الصحراء في خضم التحول الإقتصادي العالمي... بقلم: الدكتور الوالي عيلال


الدكتور: الوالي عيلال

الداخلة نيوز: الوالي عيلال


كانت الصحراء منذ عقود موطنا للطاقات غير المتجددة والمواد الأولية (خاصة ثورة النفط). لكن بسبب هواجس الاستدامة والحوكمة, طفت إلى السطح العديد من التساؤلات الوجيهة ذات الصلة, التي أدت إلى إعادة التفكير في عملية التنمية الشاملة برمتها في مختلف تجلياتها العالمية.

والمثير للدهشة وعلى النقيض من جميع الصور النمطية حول هذا المكان, فإن هذه الصحاري أصبحت اليوم أرضًا غنية بالفرص الإقتصادية غير التقليدية، بل ستكون، في الواقع، في قلب الحلول البديلة والمبتكرة التي ستشكل التحول الإقتصادي العالمي, نحو أنماط إقتصادية جديدة, مستدامة وأكثر نجاعة. 

على سبيل المثال, فالصحراء اليوم هي المكان الأمثل من أجل إيجاد حلول فعالة لأزمة الطاقة، حيث أن كفاءة الطاقة المتجددة سوف تقلل إلى حد كبير من السعر, وبالتالي زيادة القدرة الشرائية للمستهلك، فتدني مستوى هذه الأخيرة, بدأ يهدد السلم الإجتماعي في العديد من الأماكن في العالم، بسبب ارتفاع تكلفة الوقود الأحفوري. 

من هذا المنطلق، هناك حاجة ملحة إلى تضافر الجهود وتركيزها نحو تأهيل الصحراء، لتضطلع بالدور الريادي الذي من المرجح أن تلعبه في توجيه دفة الاقتصاد العالمي, بحكم أن التحول الطاقي هو حجره الأساس. 

هذا التحول الطاقي والذي بدأنا بالفعل نرى بوادره الأولى تظهر على أرض الواقع, من خلال بعض المشاريع الطموحة (معظمها في الصحارى) والتي تهدف إلي إنتاج طاقة نظيفة ومنخفضة التكلفة.






وينبغي القول أن الترسانة القانونية الملزمة والمحفزة في الوقت نفسه, التي سنتها بعض الدول في سبيل التخلص نهائيا من الطاقات الملوثة, كانت من بين أهم العوامل المساعدة  في الدفع بهذه المشاريع الكبيرة إلى حيز الوجود.     

الدور المحوري للصحراء في هذا التحول الإقتصادي العالمي، لا يقتصر فقط على المجال الطاقي، فتطوير قطاع السياحة الصحراوية وتنمية إقتصاد المحيطات وترشيد وعقلنة المواد الأولية والمعدنية، عبر مواكبة الثورة التكنولوجية والتحول الرقمي، كلها عوامل كفيلة بتحقيق الأهداف المنشودة. 

فحقيقة أن معظم صحاري العالم تتوفر على واجهة بحرية تتمركز في مواقع جغرافية ذات أهمية إستراتجية في تدفق التجارةالعالمية,  إضافة لغناها بالموارد السمكية، كل هذا يدعو إلى تعاون على مستوى عالمي, بهدف تطوير إقتصادها الأزرق، وتحسين ولوجها عبر ربطها بريا، بحريا، وجويا من خلال عصرنة شبكات اللوجيستيك، لأن اللوجيستيك يمثل أحد أكبر التحديات في هذه الصحارى الشاسعة.

أستاذ بالمدرسة الوطنية للتجارة والتسيير- الداخلة    
رئيس المؤتمر الدولي حول اقتصاديات الصحراء   من الناحية الاقتصادية




تعليقاتكم



شاهد أيضا
التربية على حقوق الإنسان كآلية لتصدي العنف المدرسي
تركيبة الحكومة الجديدة.. منهجية قديمة وتقليص عدد الوزراء أين التغيير!!!
حكومة تصحر بدون صحراء!!!! بقلم: بداد محمد سالم
"Ajida" حلم جميل تحول إلى كابوس 
عمال النظافة صُناع الجمال في مجتمع ينقصه الوعي وعدم الإعتراف بالجميل.. بقلم: محمد الدي
نزاع الصحراء الغربية : لعبة بلا قواعد...!!! (الجزء الثاني)
نزاع الصحراء الغربية: لعبة بلا قواعد...!!! (الجزء الأول) بقلم: بداد محمد سالم
"الكركرات" معبر فرنسي إسباني على أرض إفريقية 
الـمـوت قـهرا أو المـوت غـرقا…بقلم: أحمد بابا بوسيف
"عبد الرحيم بوعيدة" يبدأ مذكراته بلمحة عن جهة كلميم واد نون