dakhlanews.com الداخلة نيوز _ إستثمار سراب.. بقلم: رياء الخطاط
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         عاجل وحصري.. مصالح الدرك الملكي بالداخلة تلقي القبض على شخص بحوزته "300 مليون يورو" متهم بمحاولة تهريب العملة             إتفاق بين المركزيات النقابية والحكومة على الزيادة في أجور الموظفين             تعزية إلى الزميل "حمودي أهل ازريويل" في وفاة والده المرحوم "بوصولة بن محمد الغالي بن سلام"             الأن.. "الخطاط ينجا" ضيف على قناة هسبريس الالكترونية             الداخلة.. المكتب الجهوي للجمعية المغربية للتقنيين في الإسعاف والنقل الصحي يعلن دعمه للإضراب الوطني يوم غدا             ماذا بعد...حريق الكاتيدرالية الفرنسية...يا عرب؟             وزارة الداخـلية تتعـقب تحـركات صـائدي النيـازك بالمغـرب             عاجل.. أعضاء تنسيقية الشباب الصحراوي ملاك القوارب المعيشية يغلقون المنطقة الحدودية "الكراكرات"             أصابع الإتهام تشير إلى "بنشماش" بعد تعطل كاميرات مجلس المستشارين             مـكتب 'الخيـام' يؤكد أن أعضاء الخلية التي تم القبض على أحد عناصرها بالداخلة كانت تخطط ل"حمامات دم"             بين ملفي الصحراء والريف             السيتي يفوز بديربي مانشستر ويقترب من إحراز لقب "البريمرليغ"             تماس كهربائي كاد يتسبب في حريق بمنزل في حي السلام بالداخلة             بلاغ.. تجديد المكتب الإقليمي ل(CGT) بالداخلة "قطاع الماء"             السلطات المحلية بالداخلة تشن حملة واسعة ضد التجار الذين يحتلون الأرصفة             إفتتاح النسخة الأولى من المؤتمر الدولي حول السياحة والتنمية المستدامة المنظم ب"ENCG"             تصريح "مصطفى كيموح" مدير مجموعة شركــات السنتيسي            تصريح رئيس جمعية وادي الذهب للصيد البحري والمحافظة على البيئة            ارتسامات المكناسيين حول رواق جهة الداخلة بالمعرض الدولي للفلاحة بمكنــاس            تصريح "الخطاط ينجا" و"عبد الصمد قيــوح" حول زيارة لجنة الصداقة البرلمانية الفرنسية المغربية            تصريح «الخطاط ينجا» على هامش اللقاء الجهوي لحزب الإستقلال بالداخلة            شـاهد.. الأجـواء الحماسية للقـاء الـتواصلي الجـهوي لحـزب الـاستقلال بـالداخلة            شاهـد.. أجواء استقبال الأمين العام لحزب الإستقلال "نزار بركة" بمدينة الداخلة            جمعية المنتدى الدولي للمراة الصحراوية تنظم يوم دراسي لتفعيل توصيات المنتدى            الـداخلـة.. شـباب الـمجتمع الـمدني يستفـيدون مـن دورة تكـوينية            هكذا احتفل منـتدى الـإبـداع-تـراث باليـوم العالـمي للشعـر بالـداخلة            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 25 يناير 2019 الساعة 17:13

إستثمار سراب.. بقلم: رياء الخطاط


رياء الخطاط

الداخلة نيوز: رياء الخطاط


اختارت مدينة الداخلة وجهتها الإقتصادية أو اختير لها، فكانت السياحة، ذاك المجال الإقتصادي الذي يراه البعض مجالا ضحلا ويراه البعض فرصة ذهبية.  وبين هذا وذاك يبقى ولا شك مجالا مهما يلعب بمقاييس الإقتصاد. مدينة الداخلة بساحليها وشواطئها الرملية البديعة ونواحيها الصحراوية الأصيلة وتاريخها المعبق بأريج الحضارة ومميزاتها الحضارية والجغرافية تجعلها واحدة من أجمل المدن في شمال إفريقيا.

ولكن هذا كله لم يشفع لها أن تكون رائدة في هذا المجال فتم إغتيال ذاك الحلم الخديج قبل حتى أن يرى النور كما تم إغتيال أحلام أخرى سبقت، وأضرب مثال حلم الصيد البحري الذي ظننا لوهلة أنه قد ينتشل شباب هذه الجهة من الضياع ولكن كان ظننا في غير محله، إذ أصبحت خيراتنا تباع على ظهر البحر فلا نجد إلا ريحها نتيجة للإستثمار غير العائد علينا إلا بالرزايا، فقد ابتلينا بمستثمرين جشعين همهم الأول والأخير الربح المادي الصرف دون أدنى إعتبار لمصالح ساكنة المدينة ولا حتى بنيتها التحتية. ولك أيها القارئ الكريم أن تتأكد من صحة هذا الكلام إذا ما زرت ميناء الداخلة المتهالك الذي يصرخ مستنجدا من النفايات والإهمال.






إن مجال السياحة لن يكون أفضل من المجالات الاأرى التي تعد حيوية إذ أننا لم نجد منه حتى الأن إلا إباحة المسكرات. فلا بنية تحتية أصلحت ولا تثمينا وإعلاءا لثقافتنا وجدنا، لم نستفد من هذه السياحة شيئا. وذلك نتيجة لغياب الإسثمار الممنهج في رؤية إصلاحية بناءة وهو ما سيجعل من هذه المدينة بؤرة للفساد على المدى القريب. وشوارع جوهرة الجنوب المليئة بالمتعاطين شاهدة على ذلك، ناهيك عن الإقصاء الظالم لنخبنا المثقفة التي أصبحت معطلة في أغلبها.

حلمنا بجنة عدن مستمر ولن نتنازل عنه وسنصله لا محالة طال الزمن أو قصر، ولكن تكاتفنا ضد الفساد هو من سيحدد إن كان انتظارنا سيطول أم لا. وتحقيق مطالبنا لا يقف دونه إلا اختياراتنا نحن. فهل حان الوقت لنغير النهج؟؟.




تعليقاتكم



شاهد أيضا
ماذا بعد...حريق الكاتيدرالية الفرنسية...يا عرب؟
رسالة للرأي العام الوادنوني.. "التاجر إذا أفلس يبحث في دفاتره القديمة"
الجهوية المتقدمة في أفق تفعيل ميثاق اللاتمركز الاداري.. بقلم: بلال بنت أخوالها
عيــون علــى الــداخــلة ..بــقلم : فيــصل الــزوداني
تمكين المرأة موجه عام لسياسات التنمية المستدامة
الصحراء في خضم التحول الإقتصادي العالمي... بقلم: الدكتور الوالي عيلال
آمالنــــا.. بقلم: محمد فاضل الخطاط
مجرد سؤال.. بقلم: رضوان الشيكر
أيها (الأعيان)... بقلم: محمد فاضل الخطاط
سنوات عابرة وأحلام متجددة