dakhlanews.com الداخلة نيوز _ تنسيقية الصمود للمعطلين الصحراويين بالطانطان تلوح بالعودة للإحتجاج لتماطل السلطات في تنفيذ وعودها
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         إستقالة "أحمد دلبوح" من حزب "المصباح" وسط أبناء تتحدث عن إلتحاقه برفاق "أخنوش" بالداخلة             "حميد المهداوي" مدير موقع "بديل" يطلب التخلي عن كل من المحامي "حاجي" و"الهيني"             "الخطاط ينجا" يقود وفد الداخلة الذي بصم على مشاركة مميزة في النسخة الخامسة من معرض “أليوتيس” بأكادير             "الخطاط ينجا" يقود وفد الداخلة الذي بصم على مشاركة مميزة في النسخة الخامسة من معرض “أليوتيس” بأكادير             فضيحة.. توقيف شخص بمدينة الداخلة بتهمة "الشذوذ الجنسي"             وفاة شخص كان يقوم بسرقة الأسلاك النحاسية بمدينة طانطان             حمـاية الـمعطيات.. الحكـومة تحـاصر شـركات الـاتصـالات             الداخلة.. منسقية الأحرار بالداخلة تنظم المنتدى الجهوي تحت شعار: "النموذج التنموي الجديد من أجل مغرب قوي ومتضامن"             آمالنا.. بقلم: محمد فاضل الخطاط             هـــام… «لارام» تستعد لـإطـلاق خـط مبـاشر بـين مـراكش والـداخلة وهـذا ثمـن الرحـلة             غريب.. النتائج النهائية لإنتقاء المرشحين لشغل مناصب مندوبي الصحة تأتي بشغور منصب المندوب الإقليمي بأوسرد             مـن جـديد.. مـلاك سيـارات الـدفع الـرباعي بالـداخلة يحتجـون علـى إرتـفاع الـضريبة +فيـديو             الامـم الـمـتحدة تعـين "ضيـاء الـرحمان" قـائدا جـديدا لبعـثة “الـمينورسو” فـي الـصحراء             وزير التجهيز "أعمارة" يعقد اجتماعا لمتابعة الإعداد لمشروع بناء ميناء الداخلة الأطلسي             جمعية أبناء الداخلة لتربية الأحياء البحرية تعقد لقاء مع وزير الفلاحة والصيد البحري على هامش معرض "الليوتيس" بأكادير             فوز مهم ل"أتلتيكو مدريد" على ضيفه "يوفنتوس" في ذهاب دور الـ16 من دوري الأبطال             فيديو.. المنتدى الجهوي لحزب التجمع الوطني للأحرار بالداخلة            تفــاصيل أشغــال دورة المجلــس البلـدي للداخلة لشهــر فبــراير 2019            فيديو.. جو إيجابي وتصفيق داخل دورة المجلس البلدي للداخلة            تصريحـات حــول اشغــال دورة مجلـس جمــاعة الداخلة الحضــرية لشهـر فبراير            جـانب من أشـغال الـدورة العـادية لشهر فبـراير لـمجلس جـماعة بئرنـزران            تصريح "محمد امبارك لعبيد" و"امبارك حمية" حول أشغال دورة المجلس الإقليمي لوادي الذهب            تصريح "الخطاط ينجا" و"سليمة صعصع" حول إتفاقية الشراكة الموقعة بين الطرفين            انطـلاق فـعاليات النسخـة الـ12 لـملتقى الطـالب بمـدينة الداخـلة            ملاك سيارت الدفع الرباعي يحتجون خارج مدينة الداخلة على رفع رسم الضريبة            تصريح النــائب الـأول لرئيــس المجلــس الإقليمــي لــوادي الذهــب حــول أشغــال دورة ينــاير            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           



أضيف في 16 يناير 2019 الساعة 01:21

تنسيقية الصمود للمعطلين الصحراويين بالطانطان تلوح بالعودة للإحتجاج لتماطل السلطات في تنفيذ وعودها


الداخلة نيوز: مراسلة


 

*** بيان تنديدي ***

 

التزمنا بما فيه الكفاية تحملوا مسؤولياتكم.


في الوقت الذي رحبت فيه تنسيقية الصمود للمعطلين الصحراويين بالطانطان بفتح قناة للحوار مع مسؤولي مدينة الطنطان وعلى راسهم المسؤول الاول بالإقليم، باعتبار ان الحوار البناء هو الحل الوحيد للوصول الى الحلول، وبعد سلسلة من الحوارات المتتالية والتي لم تجدي نفعا الى الأن، وأمام تماطل المسؤولين دون تسجيل أي تقدم ملموس في حلحلة ملف المجموعة اللهم بعض الوعود والتي تجاوزت قرابة نصف سنة، ناهيك عن تعقيد المساطر وغياب رؤية حقيقية واستراتيجية واقعية للتجاوب مع مطالب المعطلين، مما جعل المعطل بصفة خاصة والساكنة عموما تفقد الثقة في الإدارة بعد تنصلها من التزاماتها في اكثر من مرة، وأمام هذا الوضع اللامهني والمتنافي مع قواعد المرفق العمومي واخلاقيات الضمير المسؤول من جهة، ونفاذ صبر أعضاء المجموعة من جهة أخرى، ارتئينا نحن مجموعة الصمود الخروج ببيان تنديدي على سياسة المسؤولين وتوضيحي في نفس الوقت للجماهير والساكنة وباقي الإطارات المعطلة.

فبعد مسار نضالي لاعضاء مجموعة الصمود من وقفات سلمية واشكال ابداعية وخطوات تصعيدية كان اخرها مسيرة من الوطية للطنطان ومعتصم امام ما يسمى بعمالة الطنطان انتهى يتدخل همجي، وأمام توالي الإحتقان الإجتماعي انذاك تزامنا مع بهرجة ( موسم اموگار)، تلقى اطار الصمود اول حوار مع ( عامل اقليم الطنطان) بتايخ 3 يوليوز 2018 حيث رحب هذا الأخير بأفكار المجموعة وتطلعات اعضائها في بلوغ سوق الشغل، والتزم انذاك بأن عودته من مناسك الحج مباشرة ستعرف بداية الإجراءات، مؤكدا المسؤول الاول ان كل مطالب المجموعة سيتم تحقيقها وفي وقت وجيز، تلتها اربع اجتماعات مع باشا اقليم الطنطان موثقة بتواريخ انعقادها الذي بدوره اطلع على طبيعة المشاريع وأبدى استعداده بالتعاون مع المجموعة مؤكدا استعداده الكامل أيضا للتعاون مع المجموعة.
لكن مع مرور الوقت أصبحنا نلامس واقعا يتناقض مع التزام المسؤولين ومنها محاولة تقسيم المجموعة على شطرين علما أن (عامل الإقليم) اكد في وقت سابق ان مشاريع إطار الصمود ستخرج دفعة واحدة وأن الغلاف المالي متوفر لتسريع عملية إخراج مشاريع المجموعة، وهذا ما اكده ايضا ( مدير مكتب الدراسات بعمالة الطنطان) في اول اجتماع شهر يوليوز معلنا انه سيتم توقيع الإتفاقيات في شهر دجنبر من سنة 2018، قبل ان تخرج لنا السلطات بمقترح تقسيم المشاريع وتاخيرها، علما ان اعضاء مجموعة الصمود التزموا بمدة التكوين والذي هو ايضا لم يخلوا من التأجيل والتماطل.






إن طبيعة تعامل المسؤولين بالإقليم مع كل الملفات الإجتماعية ومنها ملف مجموعتنا وباقي المجموعات الأخرى يشوبه غموض وتماطل كبير، ويتسم بروح اللامسؤولية والعجز عن حلها وغياب نجاعة إدارية حقيقية، مما ولد شعورا وإحساسا متناميا عنوانه البارز فقدان الثقة واللعب على وتر الزمان وانتظار ما سيؤول اليه مصير المجموعات، لذلك نحذر وننبه السلطات المحلية بالإقليم من استمرارها في سياسة التماطل بضرورة مراجعة نظرتها قبل فوات الاوان، ولتعلم أنه طفح الكيل ولم يعد الصبر ولا السكوت عن الحق ينفع، كما أن سياسة صم الآذان وسوء التدبير والإقصاء الممنهج باتت متجاوزة وغير مقبولة وأن حق الرد جاهز في اي وقت ،وإننا متعاهدون ومصرون على انتزاع حقوقنا المشروعة مهما كلفنا الثمن.
وعليه فإننا نؤكد بكل حزم وصرامة وليكن ما يكن أنه إذا ما استمرت السلطات المحلية في سياستها التسويفية واللعب على وثر الزمان لإخماد المجموعات وتقسيمها، فإننا سنعمل على تطوير خطواتنا النضالية و الرقي بها، والبدء من جديد في نسج خيوط معركة نضالية قد لا تحمد عقباها أمام يأس أعضاء المجموعة وتفكيرهم بالرد على هذه السياسة التي تجعل والمعطل يفقد ثقته في الإدارة.
ومنه نعلن للرأي العام وكل المنابر الإعلامية المحلية والدولية:

* تمسكنا بملفنا المطلبي العادل والمشروع وتشبتنا بحقنا في الشغل القار والعيش الكريم . 

* تنديدنا بسياسة التماطل التي تنهجها السلطات ومحاولة تقسيم المجموعات والإطارات المعطلة.

* تأكيدنا ان خيار الشارع هو الفيصل وان العودة الى الميدان باتت تدق أجراسها في الأيام القليلة المقبلة مالم يتم حلحلة مطالبنا والبدء جميعا في الإجراءات وتسريعها وفق استراتيجية محكمة.

* دعوتنا الساكنة كما عهدناها الى التفاعل مع خطوات المجموعة.
* تضامننا المبدئي واللامشروط مع مختلف الإطارات الصحراوية المعطلة.

عن تنسيقية الصمود للمعطلين الصحراويين بالطنطان




تعليقاتكم



شاهد أيضا
"عبد الوافي لفتيت" يترأس مراسيم تنصيب "عبد السلام بكرات" واليا على جهة العيون
تدخل أمني عنيف ضد المعطلين الصحراويبن بمقر بلدية السمارة
المديرية الإقليمية بالفداء مرس السلطان تنشر "بيان حقيقة" حول فيديو البكاء الهستيري
جمارك العيون تقوم بإتلاف كميات مهمة من المخدرات والسجائر المهربة والممنوعات
متى تعلن الجماعات الترابية بجهة الداخلة وادي الذهب عن فتح باب الترشيح لتقلد مناصب مدراء المصالح لديها..؟؟
وزارة الداخلية تشرع في إعداد قائمة خاصة برؤساء مجالس الإستثمار الجدد
إيقاف أحد أكبر مروجي الخمور بمدينة بالعيون +المحجوزات
وزير الداخلية يطالب الولاة والعمال بتعيين مكلفين بطلبات الحصول على المعلومات
المجلس الإقليمي لأوسرد يعقد دورته العادية لشهر يناير ويصادق على جدول أعمالها
التنسيق الميداني للمعطلين الصحراويين بكليميم يصدر بيان عقب تعنيف أعضائه أمام مقر ولاية الجهة