dakhlanews.com الداخلة نيوز _ أيها (الأعيان)... بقلم: محمد فاضل الخطاط
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         توقيف قاربين محملين بالأخطبوط المهرب.. ورئيس تتسيقية بحرية يؤكد تبرئهم من أي نشاط خارج عن القانون             وزارة الصحة المغربية تسجل 26 حالات اصابة جديدة بفيروس "كورونا"             بالفيديو.. كلمة روؤساء المجــالس المنتخبة بالجهة خلال اللقاء التوصلي بخصوص مرحلة مابعد "COVID19"             تسجيل أول حالة إصابة بفيروس "كورونا" بمدينة سيدي إفني             "دونالد ترامب" يصف الاحتجاجات بـ"الإرهاب الداخلي" ويهدد بنشر الجيش لإستباب الأمن             حصيلة قياسية.. تسجبل 434 حالة تعاف جديدة من "كورونا" خلال 24 ساعة             "لامين بنعمر" يترأس إجتماع لدفع عجلة الإقتصاد بالجهة نحو الدوران والتخفيف من اثار جائحة "كورونا"             رسميا.. المندوبية الجهوية للصحة تؤكد شفاء جميع المصابين بالداخلة             وزارة الصحة.. 26 إصابة جديدة بـ"كورونا" خلال الـ24 ساعة             عاجل وبالفيديو.. "لامين بنعمر" يؤكد شفاء الحالات الثلاثة المصابة بفيروس "كورونا" ويوجه كلمة لساكنة الجهة             عاجل وبالفيديو.. "لامين بنعمر" يؤكد شفاء الحالات الثلاثة المصابة بفيروس "كورونا" ويوجه كلمة لساكنة الجهة             وزارة الصحة تعزز النظام الحالي لتتبع المخالطين بواسطة التطبيق الهاتفي “وقايتنا”             وزارة الصحة المغربية تسجل 12 حالات اصابة جديدة بفيروس "كورونا"             موريتانيا. عدد المصابين بـ «كورونا» في البلاد يرتفع الى 530 حالة و 23 حالة وفاة             عاجل.. اندلاع النيران في محرك مركب للصيد الساحلي بسواحل الداخلة +(تفاصيل)             مؤسف.. محاولة للهجرة السرية تتحول إلى مأساة كادت تودي بحياة مهاجرين أفارقة             ضيف الله انــدور يوضح حــول مخطط إنعــاش القطــاع السيــاحة بالجهة بعد الجائحة            حراسة أمنية مشددة وحواجز رملية هكذا هو الوضع عند مدخل مدينة الداخلة            الداخلة مجموعة 'عكاشة' توزع الشطر الثــاني من المؤن والمساعدات الغذائية على 500 عائلة            إستنفار أمني بعد تجمهر العشرات من 'البحارة' برصيف ميناء مدينة الداخلة            احتجاج مواطنين عالقين أمام القنصلية العامة للمملكة المغربية بمدينة نواذيبو            ارتسامات بحارة انتيرفت المستفيدين من المساعدات الغذائية المقدمة من مجلس جهة الداخلة وادي الذهب            بسبب وفيات "كورونا".. شاهد رئيس الحكومة "سعد الدين العثماني" يجهش بالبكاء أمام البرلمان            مجموعة King Pelagique توزع 40 طن من المواد الأساسية على ساكنة البوادي            شــاهد أمسية تقـــدير وعرفــان لعمل السلطات المحلية بالداخلة            مجلس جهة الداخلة وادي الذهب يدعم الأسر المتضررة من جائحة 'كورونا'            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 7 يناير 2019 الساعة 20:46

أيها (الأعيان)... بقلم: محمد فاضل الخطاط


محمد فاضل الخطاط

الداخلة نيوز: محمد فاضل الخطاط


أن المامون البخاري بحصافته ورجاحة عقله ورزانته وتميزه الإستثنائي جمع لكم على صعيد واحد وفي مدينة الداخلة الغارقة في الملح كوكبة من ءعلام الشعر والأدب والفن وبدون ضجيج في مهرجان أسعار واتار.

كان من المفترض أن تستثمر لحظات هذا المهرجان يجعل منه قادح لشرارة ثقافية يعم نورها جميع طبقات هذا المجتمع الغافل والمسكون بهنات التشرذم والفردانية والضياع بفعل مواسم من الإنتحابات أفرزت على مر عقود من الزمن كائنات هلامية مدجنة لا تميز بين الثقافة وغيرها.

فمرت قراءات محمد للطالب مرور الكرام وهي التي حركت أشجان ولوعات الجماهير من المحيط إلى جاكرتا وشكلت لوحات خرافية في القلوب قبل العقول،كأن الشاعر محمد للطالب ليس هو القائل:
من منكب الارض تزجي الشعر والادبا**
لم تبقي بوحا لذي شجو ولا  صخبا.......

وكأنه ليس القائل:
تخال الريم من خطل الشباب***
قلوب الناس رهنا  للعذاب.............






وكأنه ليس القائل:
اقم صلوات المجد بين المعازف***
علي وله من لا بسات الملاحف............

يتيمات عقود اتفق النقاد على أن صاحبها من أصناف المبدعين الذي لا يتكرر وأنه أشعر شعراء هذا العصر بدون منازع، ناهيك عن حمولة أخلاقية تنوء بها الجبال.

ولا تنقضي حسرتي علي مرور إطلالة المبدع بودربالة أباه خلسة وكأنه ليس من شق طريقة المتفردة بين سدنة الشعر الحساني بدأ بمدارس الحوظ وتكانت إلى إكيدي بإبداعه لفن لم يسبق له إطلاقا، فن غنائي بامتياز ومسرحي بإمتياز  وفكري....

ولم يكن اماكة ولد اسلمو ولد نفرو أكثر حظا من سابقيه رغم أن ألة التدنيت الحاملة للثقافة الحسانية وللتاريخ والأخلاق وهو العارف بمفازاتها كانت تحت وطأة أنامله تغلي طربا من خلال معزوفته البديعة المحنة وهي اسم علي مسمى.

ولم أجد خاتمة لهذه السطور تناسب المقام أكثر من كاف المرحوم همام لمجموعة من اصدقائه الأعيان إذ يقول:
يالكوم إجازيكم بالخير ******هي صحبة ذي حالتها
نبغ نعرف يكان اخير******* كثرتها وال كلتها.




تعليقاتكم



شاهد أيضا
-صرخة معطل-.. بقلم: الشيخ أهل مولاي اسليمان
الفوضى والصراعات.... عناوين لنظام دولي يتشكل 
مقال حول الجهوية.. بقلم: الحبيب مني
حين يكتب حروف"الصباح" خمر "ليل" غير مباح..! بقلم الأستاذ الكبير: أحمد العهدي
ماذا ننتظر من صحفية كتبت أن صلاة التراويح هي فوضى.. بقلم: محمد الدي
علتنا فينا ولا فمسؤولينا.. بقلم: ابراهيم سيد الناجم
المسؤولية الإجتماعية للمستثمرين.. بقلم: أحمد بابا بوسيف
لا لتمرير المغالطات في حق رجل يخدم وطنه بكل تفاني الأخ "عزيز أخنوش"
الـمعطلون والإسـتثمار.. بقلم: أحمد بابا بوسيف
التكوين والبطالة في الجهة.. بقلم: أحمد بابا بوسيف