dakhlanews.com الداخلة نيوز _ ''أشعــــار وأوتـــار''.. بقلم: محمد فاضل الخطاط
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         بـرشلونة يسقـط امام غـرناطة بثنائية فـي الـدوري الإسبـاني             إحتجاز قاربين معدين للهجرة السرية أحدهما يحمل 35 مهاجر إفريقي             الملك يستقبل "العثماني" ويستفسره حول تقدم تفعيل التوجيهات الملكية الواردة في خطاب العرش             الحكومة تراهن على موارد السجائر والخمور لانعاش «مالية 2020»             تـعزية مـن 'الــداخلة نــيوز' إلـى عـائلة الـفقيدة «زينب منت البيض»             سياسة "تهميش" إقليم أوسرد وجه آخر لإهدار المال العام             وزارة التربية الوطنية تطلق عملية التسجيل في برنامج "تيسير" للدعم المادي للأسر المعوزة             "جبهة البوليساريو" تراسل الأمم المتحدة حول مشروع بناء ميناء الداخلة الأطلسي             تقـرير «مـجلس جطـو» يجـر هـؤلاء الـوزراء إلـى الـمساءلة البرلـمانـية             قطاع الصيد التقليدي يكذب "زكية الدريوش" ويؤكد فشل مخطط "أليوتس"             فضيحة بقطاع التعليم.. 22 باكالوريا مزورة بالأقسام التحضيرية             وفاة الرئيس التونسي السابق "زين العابدين بن علي"             رئيس بعثة "المينورسو" يزور تندوف لتفقد الاوضاع الإنسانية بالمخيمات             اجتماع عسكري بين موريتانيا وجبهة البوليساريو للحد من شبكات التهريب             الداخلة.. المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير تتخذ اجراءات جديدة لمنع شغور مقاعد الدراسة والطلبة يردون بوقفة احتجاجية             بعد اقصائهم من طرف "هشام الدليمي".. تنقل العشرات من أعضاء الشبيبة التجمعية بالداخلة نحو أكادير للمشاركة في الجامعة الصيفية             حول إعطــاء الـإنطلاقة لبرنامج الدعم التكميلي            مباراة ودية بين فريق "نواذيبو سيتي" وفريق مجموعة "السنتيسي"            ملخص أشغال الدورة العادية للمجلس الإقليمي لوادي الذهب لشهر شتنبر 2019            حـفل تسلـيم السلـط: جمـاعة « بئـرنـزران » تـودع قـائدها وتستـقبل قـائد جـديد            تصريح المغني "كـادير تـرهانين" حول مشاركته في مهرجان وادي الذهب             تصريح "أحمد شوقي" حول مهرجان وادي الذهب وجمهور الداخلة            تصريح “الخطاط ينجا” على هامش إفتتــاح فعاليات مهرجان وادي الذهب             مراسيم الـإنصــات للخطــاب الملكي بمقر ولاية جهة الداخلة وادي الذهب            كلمة "لامين بنعمر" خلال حفل تنصيب رجـال السلطة الجدد بالداخلة             مراسيم تحية العلم بمناسبة الذكرى العشرين عيد العرش             هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 27 دجنبر 2018 الساعة 15:40

"أشعــــار وأوتـــار".. بقلم: محمد فاضل الخطاط


محمد فاضل الخطاط

الداخلة نيوز: محمد فاضل الخطاط

 

 

 

ليس من طبعي الكتابة عن المرهجانات ،وليس من عادتي كذلك الاهتمام بها، الا ان اشعار واوتار  المنظم من طرف مديرية الثقافة في مدينة الداخلة هذه السنة  كسر القاعدة و استولى على اهتمامي بل ابهرني فجاءت هذه السطور لتخلد لحظة وقع فيها العناق بين فن الملحون من الشمال والشعر الفصيح والحساني من موريتانيا ومن الاقاليم الجنوبية ، وكذلك عالم الاوتار من الفرق الموسيقية.

فكان لقاء امير الشعراء محمد ولد الطالب ورائعته البديعة "انا سارق النار، ومأذنة البوح" استثنائة بكل المقاييس تزاوج فيها الابداع والامتاع وحلق بنا عاليا في محاريب التوله والشوق وآفاق الخيال الرحبة.






كم هي ولادة ارض المنارة والرباط وبلاد المليون شاعر،فكان لبدربالة حظه الوافر في الامتاع  باسلوبه الماتع وإبداعه المتفرد الذي سماه "اتفيتيت"وليت كل انواع الكلام اتفيتيت،فتطرق فيه الي معالجة جميع الامراض الاجتماعية باسلوب ساخر لم يطمثه قبله انس ولا جان فأفاد واجاد.

وتتالت القراءات الشعرية الجميلة على انغام جتار شغالي ولد اعمر اكيو، فكان كل من المتدخلين لبنة ذهبية في جدار هذا اليوم الاول من هذه التظاهرة الثقافية الاستثنائة.

وختامه كان مسكا على انغام تدنيت اماكة ولد دندني، احد اساطير اوتار هذه الالة الحاملة لثقافة وتاريخ المجتمع الحساني، وكانت مشاركة الشعراء قوية وتفاعلية وتنم عن الاهتمام بالميدان الثقافي وسبر اغواره العميقة.

والحقيقة البارزة والتي تستحق منا الاشادة والتقدير، هي ان اجتماع هذا الكم المتميز من النجوم  على أديم واحد والاحتكاك في ما بينها والتفاعل، سيشكل جسرا قويا من جسور التواصل والمحبة وفاتحة عهد جديد للتنمية على شتي الصعد.




تعليقاتكم



شاهد أيضا
نزاع الصحراء الغربية : لعبة بلا قواعد...!!! (الجزء الثاني)
نزاع الصحراء الغربية: لعبة بلا قواعد...!!! (الجزء الأول) بقلم: بداد محمد سالم
"الكركرات" معبر فرنسي إسباني على أرض إفريقية 
الـمـوت قـهرا أو المـوت غـرقا…بقلم: أحمد بابا بوسيف
"عبد الرحيم بوعيدة" يبدأ مذكراته بلمحة عن جهة كلميم واد نون
عذرا أيها البحر.. لم نأكل ثرواتك حتى تأكل ابنائنا
أهل تيرس وموسم الطنطان الثقافي.. بقلم: محمد فاضل الخطاط
قفة رمضان.... تخرج عن طابعها الإحساني
أزمة السكن... بالصحراء.. بقلم: محمود توفيق 
ماذا بعد...حريق الكاتيدرالية الفرنسية...يا عرب؟