dakhlanews.com الداخلة نيوز _ الـمـوت قـهرا أو المـوت غـرقا…بقلم: أحمد بابا بوسيف
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         سفينة مجهولة تعري مخطط «أليوتيس» بعد إلقاءها كمية كبيرة من سمك القرب "كوربينا" بسواحل الداخلة             نادي الكهربائيين بالداخلة ينظم رحلة استكشافية بالدرجات الهوائية             مايوركا يلحق الهزيمة بريال مدريد ويهدي برشلونة صدارة الدوري الإسباني             الـمصالح الأمنية تعثر على كمية من الرصاص الحي داخل منزل بمدينة الداخلة             الداخلة.. لائحة المدعوين لمقابلات إنتقائية وإختبار كتابي على عدد من المناصب بالوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع             برشلونة يحقق فوز مهم على إيبار بثلاثية             هـام…الحكومة تفاوض الـمصحات الخاصة من أجل التكفل بمرضى السرطان والقلب             غرق الملياردير حسن الدرهم في الديون اثر مشكل قائم بينه وبين مستثمر فرنسي-جزائري             جمعية "الداخلة مبادرة" تعقد جمعها العام بالمركز الجهوي للإستثمار             بالصور…الـمحكمة الابتدائية بالداخلة تحتفي بانتقال قـــاضي التحقيق الى محكمة الاستئناف بالعيون             البحرية الملكية تتمكن من إيقاف قارب على متنه مرشحين للهجرة السرية             خليج الداخلة ينال شهادة عضوية النادي الدولي "أجمل الخلجان في العالم"             جمعية الشباب للنقل السياحي تواصل حملتها للنظافة بعدة مناطق             تـعزية من 'الــداخلة نــيوز' إلى عائلة الفقيد «أشبيهنا ولد ديـة»             INDH تـرصد 500 مـليون لإنـجاز مـشاريع باقلـيم اوسـرد             بعد غيابه عن دوارت مجلس جماعة الداخلة.. ظهور "صلوح الجماني" بمجلس المستشارين             حفل تكريمي على شرف قاضي التحقيق «حسن الهاشمي» بالـمحكمة الابتدائية بالداخلة            الداخـلة نيوز داخل وحدة إنتــاج الديك الرومي بجهة الداخلة وادي الذهب            شاهد… وفد من أعضاء مجلس الشيوخ الامريكي يزور الـمركز الجهوي للإستثمار بالداخلة            النقــاش في شقيه الســاخن والهادئ داخل المجلس الجهوي            تصريح "الخطاط ينجــا" حول أشغــال دورة مجلس الجهة لشهر أكتوبر            الـمعرض الدولي للفلاحة بالداخلة: طاولة مستديرة حول تربية الإبل وسباقات الهجن            مشاركة تعاونيات فلاحية محلية بالـمعرض الدولي للفلاحة بالداخلة            شاهد…افتتاح الـمعرض الدولي للفلاحة بالداخلة في نسخته الرابعة            تصريحــات حـول أشغــال دورة مجلس جماعة الداخلة العادية لشهر أكتوبر            حول إعطــاء الـإنطلاقة لبرنامج الدعم التكميلي            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 9 يوليوز 2019 الساعة 13:59

الـمـوت قـهرا أو المـوت غـرقا…بقلم: أحمد بابا بوسيف


أحمد بابا بوسيف



الداخلة نيوز: أحمد بابا بوسيف


 خرج رئيس بلدية العيون في تصريح أقل  ما يقال عنه انه تصريح فج يصف به وبألفاظ نابية ما يعانيه ويقاسيه الشباب المهجر مع سبق الإصرار والترصد في دول تبقى احفظ لكرامة ساكنيها من الوطن.

التصريحات كانت في وقت لم يجف بعد دم من قضى من شباب في الأيام الأخيرة ...الشباب الذي قضى على زوارق الموت...وهو يحاول العبور إلى الضفة الأخرى، بحثا عن حياة افضل وكرامة وعيش كريم لم يجدها في أرض فيها من الخيرات، ما هو كفيل بضمان ذلك.

تصريحات ممثل الساكنة، تعكس وبشكل فاضح نوع من يجلسون على كراسي السلطة المنتخبة في هذه الأرض المنسية...وتعكس بشكل ادق انقطاعهم عن الواقع الذي تعيشه الأغلبية الصامتة من فقر وتهميش وبطالة.

بدى وكانهم يعيشون في بروج عاجية، لا ترى في الأغلبية إلى خدما في بيوتهم، بل وتتعجب لماذا يتكبرون عن ذلك بينما يقبلون بأدنى منها في بلاد  النصارى كما وصفهم المنتخب.

هذا هو حال كل المنتخبين الذي يتسابقون إلى مرضاة رئيس السلطة المعينة، طمعا في جزء من الكعكة...وخوفا من "الزمكة"...حتى اصبحوا لا هم لهم إلى تكديس الأموال ورضى السلطة...متناسين سبب وصولهم إلى تلك الكراسي وأهداف انتخابهم.

الأمر والانكى عندما تسمع هكذا تصاريح وافكار ممن يفترض انهم ابناء جلدتك وابناء العمومة....وممن يفترض انه يشعر بما يعاني منه ابناء هذه الارض المظلومة والمنكوبة 

"إلى جا لعياط من الكدية لهروب منين"...إذى كان هذا راي من يعتبرون اهلنا....فلك ان تتخيل عزيزي القارئ كيف يكون رأي من لا علاقة له بنا ولا بالأرض إلى كرسي السلطة وامتيازاته.

الدولة عبر هكذا منتخبين ونخبة...تبلغكم سلامه...اما بعد السلام فالموت قهرا او الموت غرقا...ولك أن تختار

#الله_ايفرج_علينا




تعليقاتكم



شاهد أيضا
التربية على حقوق الإنسان كآلية لتصدي العنف المدرسي
تركيبة الحكومة الجديدة.. منهجية قديمة وتقليص عدد الوزراء أين التغيير!!!
حكومة تصحر بدون صحراء!!!! بقلم: بداد محمد سالم
"Ajida" حلم جميل تحول إلى كابوس 
عمال النظافة صُناع الجمال في مجتمع ينقصه الوعي وعدم الإعتراف بالجميل.. بقلم: محمد الدي
نزاع الصحراء الغربية : لعبة بلا قواعد...!!! (الجزء الثاني)
نزاع الصحراء الغربية: لعبة بلا قواعد...!!! (الجزء الأول) بقلم: بداد محمد سالم
"الكركرات" معبر فرنسي إسباني على أرض إفريقية 
"عبد الرحيم بوعيدة" يبدأ مذكراته بلمحة عن جهة كلميم واد نون
عذرا أيها البحر.. لم نأكل ثرواتك حتى تأكل ابنائنا