dakhlanews.com الداخلة نيوز _ كارثة.. مستثمرون يهددون الفرشة المائية للداخلة.. ''محمد المكزاري'' نموذجاً
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         سفينة مجهولة تعري مخطط «أليوتيس» بعد إلقاءها كمية كبيرة من سمك القرب كوربينا بسواحل الداخلة             نادي الكهربائيين بالداخلة ينظم رحلة استكشافية بالدرجات الهوائية             مايوركا يلحق الهزيمة بريال مدريد ويهدي برشلونة صدارة الدوري الإسباني             الـمصالح الأمنية تعثر على كمية من الرصاص الحي داخل منزل بمدينة الداخلة             الداخلة.. لائحة المدعوين لمقابلات إنتقائية وإختبار كتابي على عدد من المناصب بالوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع             برشلونة يحقق فوز مهم على إيبار بثلاثية             هـام…الحكومة تفاوض الـمصحات الخاصة من أجل التكفل بمرضى السرطان والقلب             غرق الملياردير حسن الدرهم في الديون اثر مشكل قائم بينه وبين مستثمر فرنسي-جزائري             جمعية "الداخلة مبادرة" تعقد جمعها العام بالمركز الجهوي للإستثمار             بالصور…الـمحكمة الابتدائية بالداخلة تحتفي بانتقال قـــاضي التحقيق الى محكمة الاستئناف بالعيون             البحرية الملكية تتمكن من إيقاف قارب على متنه مرشحين للهجرة السرية             خليج الداخلة ينال شهادة عضوية النادي الدولي "أجمل الخلجان في العالم"             جمعية الشباب للنقل السياحي تواصل حملتها للنظافة بعدة مناطق             تـعزية من 'الــداخلة نــيوز' إلى عائلة الفقيد «أشبيهنا ولد ديـة»             INDH تـرصد 500 مـليون لإنـجاز مـشاريع باقلـيم اوسـرد             بعد غيابه عن دوارت مجلس جماعة الداخلة.. ظهور "صلوح الجماني" بمجلس المستشارين             حفل تكريمي على شرف قاضي التحقيق «حسن الهاشمي» بالـمحكمة الابتدائية بالداخلة            الداخـلة نيوز داخل وحدة إنتــاج الديك الرومي بجهة الداخلة وادي الذهب            شاهد… وفد من أعضاء مجلس الشيوخ الامريكي يزور الـمركز الجهوي للإستثمار بالداخلة            النقــاش في شقيه الســاخن والهادئ داخل المجلس الجهوي            تصريح "الخطاط ينجــا" حول أشغــال دورة مجلس الجهة لشهر أكتوبر            الـمعرض الدولي للفلاحة بالداخلة: طاولة مستديرة حول تربية الإبل وسباقات الهجن            مشاركة تعاونيات فلاحية محلية بالـمعرض الدولي للفلاحة بالداخلة            شاهد…افتتاح الـمعرض الدولي للفلاحة بالداخلة في نسخته الرابعة            تصريحــات حـول أشغــال دورة مجلس جماعة الداخلة العادية لشهر أكتوبر            حول إعطــاء الـإنطلاقة لبرنامج الدعم التكميلي            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 9 يوليوز 2019 الساعة 23:47

كارثة.. مستثمرون يهددون الفرشة المائية للداخلة.. "محمد المكزاري" نموذجاً


الداخلة نيوز:


تعتبر مسألة إستنزاف المياه الجوفية لمدينة الداخلة التي توجد على فرشة مائية غير متجددة، أمر غاية في الحساسية لم يسبق لأي مؤسسة معنية، أو جهة رسمية، أو منظمة غير حكومية بمدينة الداخلة إثارته، أو التطرق إليه من قريب أو بعيد.
فهل تعلم ساكنة المدينة حقيقة ما يحدث..؟؟
وهل يدرك المسؤولين بالجهة خطورة الوضع..؟؟

أشياء غريبة تحدث بهذه الجهة، وسط غياب لأي صوت يَدْفَع نحو توازن منطقي بين الإستثمار من جهة، والمصالح الكبرى لساكنة المنطقة من جهة أخرى، التي قد تكون لا تدرك خطورة الأمر حتى هذه اللحظة.

فالفرشة المائية لمدينة الداخلة أصبحت مهددة بشكل كبير ومخيف، يدفع نحو دق ناقوس الخطر، وتسليط الأضواء على هذا الأمر بهدف كشف المستور الواضح. فوكالة الحوض المائي التي يوجد مقرها بمدينة العيون هي التي ترخص لهؤلاء من أجل إستنزاف المياه الجوفية للداخلة، وتعتبر المسؤولة رقم واحد عن الوضع.

وبهدف التوضيح أكثر، فإن أغلب الوحدات التجميدية والمخيمات السياحية والضيعات الفلاحية بالداخلة ونواحيها، قام أصحابها بإحداث ثقب مائي داخلها، بهدف تحقيق الإكتفاء الذاتي من هذه المادة الحيوية، دون دفع أي فلس لخزينة الدولة. وسط خرق واضح للقوانين الجاري بها العمل.

الداخلة نيوز وهي تفتح هذا الملف الشائك، تقدم لكم نموذج من مخيم سياحي في ملكية شخص يدعى "محمد المكزاري"، جاء من شمال المملكة يُجهل من يقف ورائه.. حيث قام بإحداث ثقب مائي داخل مخيمه لا تزال الأشغال جارية به، كما تشاهدون في الصور.

فالرجل تجمعه شراكات عدة مع مستثمرين أجانب، عبثت إستثماراتهم بإتفاقية "رامسار" الدولية للحفاظ والإستخدام المستدام للمناطق الرطبة وبالقانون البحري، وجنت كذلك على الداخلة وخليجها وساكنتها.





وستكون لنا عودة إلى كل ذلك في وقت لاحق بتفاصيل دقيقة.

لكن الكارثة التي لا تعلمها ساكنة الجهة، أنه في حال إستنزاف الفرشة المائية للداخلة بالكامل، وهو الشيء الذي سيحدث حتماً. في هذه الحالة هل تعلم هذه الساكنة أن مصدر المياه الوحيد للمدينة سيكون ماء البحر، الذي ستكلف تصفيته أكثر من 10 دراهم للتر الواحد تقريباً.

وهنا تخيل كم سيدفع المواطن البسيط في فواتير المياه، وكم ستتضاعف تلك الفواتير على ماهي عليه حالياً، كما نضيف أن هذا الوضع الذي تعيش الداخلة سبقته له مدن أخرى كأكادير ومراكش، لكن كثرة السدود غطى على الأمر.

فكيف سيكون حال مدينة الداخلة وهي التي ليس بها سد واحد..؟؟

هذا وستقوم الداخلة نيوز بكشف مجموعة من التجاوزات الخطيرة لمجموعة من المخيمات السياحية المتواجدة على مستوى خليج الداخلة، والتي لاتستجيب لأدنى معايير السلامة البيئية المعمول بها وطنياً ودولياً.

وكيف أصبح هذا الخليج عرضة لأبشع أنواع التسيب..؟؟




تعليقاتكم



شاهد أيضا
الـمصالح الأمنية تعثر على كمية من الرصاص الحي داخل منزل بمدينة الداخلة
الداخلة.. لائحة المدعوين لمقابلات إنتقائية وإختبار كتابي على عدد من المناصب بالوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع
غرق الملياردير حسن الدرهم في الديون اثر مشكل قائم بينه وبين مستثمر فرنسي-جزائري
جمعية "الداخلة مبادرة" تعقد جمعها العام بالمركز الجهوي للإستثمار
بالصور…الـمحكمة الابتدائية بالداخلة تحتفي بانتقال قـــاضي التحقيق الى محكمة الاستئناف بالعيون
بعد غيابه عن دوارت مجلس جماعة الداخلة.. ظهور "صلوح الجماني" بمجلس المستشارين
الداخلة.. فوضى مقالع الرمال التي يدفع المواطن البسيط ثمنها
المجلس الجهوي ينظم دورة تكوينية بشراكة مع جامعة عبد المالك السعدي
بيـــــــــــــــــــان عن الكتابة الجهوية لحزب العدالة والتنمية بجهة الداخلة وادي الذهب
بيان عن اللجنة التحضيرية للجمع العام الإستثنائي لمنظمة الشبيبة التجمعية بجهة الداخلة وادي الذهب