dakhlanews.com الداخلة نيوز _ التكوين والبطالة في الجهة.. بقلم: أحمد بابا بوسيف
    مرحبا بكم في الداخلة نيوز         وسط رفض pjd.. لجنة الداخلية تمرر مقترح إحتساب القاسم الإنتخابي على أساس المسجلين             "ريمونتادا" مثيرة.. برشلونة يتأهل لنهائي كأس ملك إسبانيا على حساب إشبيلية             انخفاض في كمية مفرغات منتوجات الصيد الساحلي والتقليدي خلال شهر يناير الماضي بنسبة 31 بالمائة             نشرة خاصة.. زخات مطرية رعدية قوية بعدد من أقاليم المملكة             المغرب وموريتانيا يتباحثان سبل التعاون المشترك في مجال الإسكان             "محمد الأمين حرمة الله" يعقد لقاءاً داخلياً مع منظمة المرأة التجمعية بجهة الداخلة وادي الذهب             استدعاء ألمانيا سفيرة المغرب لتقديم توضيح بشأن قرار تجميد العلاقات             تنظيم النسخة الأولى من صالون وادي الذهب الثقافي عن الفلسفة في زمن الخيبات             اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان تنظم دورة تكوينية لفائدة صحفي المواقع الإلكترونية بالجهة             الأمـم المتـحدة تحـث المـغرب والبـوليساريو علـى "ضبـط النـفس"             وزارة الصحة تسعى لتلقيح مليون شخص ضد كورونا في اليوم لبلوغ "المناعة الجماعية"             سوسيداد العنيد يُسقط ريال مدريد في فخ التعادل بملعب "ألفريدو دي ستيفانو"             "بوريطة" يدعو الحكومة إلى تعليق جميع آليات التواصل مع السفارة الألمانية في الرباط             الداخلة.. قوارب الصيد ممنوعة من الإبحار بسبب سوء الأحوال الجوية مع إمكانية تمديد فترة التوقف             تدشين سكن وظيفي لفائدة أطر وأعوان الجمارك ب"الكركرات"             تمديد فترة العمل بالإجراءات الإحترازية لمدة أسبوعين إضافيين             بالفيديو.. حول أشغال دورة المجلس الجهوي لشهر مارس 2021            شاهد.. أجواء انعقاد دورة الـمجلس الجهوي للداخلة بالـمعبر الحدودي الكركرات            هيئة الخبراء المحاسبين تُنظم يوما دراسيا حول "الإستثمار محرك لتنمية جهات الجنوب"            شاهد.. متهور يعرض نفس للخطر من أجل سرقة حبات برتقال            مداخلة "محمد الأمين حرمة الله" خلال أشغال المجلس الوطني لحزب الـأحــرار             شاهد.. تفاصيل الجلسة الثانية لدورة يناير 2021 للمجلس الإقليمي لوادي الذهب            فرنسا 24/ الصحراء الغربية: حربٌ حقيقية أم "دعائية"؟            "الخطاط ينجا" يطالب وزيرة الإسكان بإعتماد مخطط يستجيب لتطلعات ورهان ساكنة الجهة            تصريحـات على هــامش الإحتفــال باليوم الوطني الـ35 للهندسة المعمارية            شاهد…حفل تنزيل المرسوم الرئاسي الأمريكي للقنصلية العامة الأمريكية بمدينة الداخلة            هل يستحق "الخطاط ينجا" الإستمرار في رئاسة جهة الداخلة وادي الذهب..؟؟           


أضيف في 10 نونبر 2019 الساعة 16:00

التكوين والبطالة في الجهة.. بقلم: أحمد بابا بوسيف


أحمد بابا بوسيف

الداخلة نيوز: أحمد بابا بوسيف


قد لا يخفى على الجميع ان التكوين من أجل  إدماج الشباب في سوق الشغل يبقى مهما وضروريا خصوصا مع جامعات أصبحت بعيدة كل البعد في تكوينها للخريجين عن ما يتطلبه سوق الشغل في هذا الزمن.

وفي جهات كالجهات الجنوبية التي تعد الدولة فيها المستثمر الأول كما أنها كانت عبر التوظيف المباشر المستوعب الأول للمعطلين خصوصا من حملة الشواهد الجامعية...وبعد توقيف التوظيف المباشر كان من بين الخيارات التي وضعت لمواجهة حالة الفراغ هو التكوين والإدماج في سوق الشغل في القطاع الخاص.

وقد أكد السيد رئيس الجهة في أكثر من تصريح علنا وحتى في اللقاءات التي جمعت ممثلي التنسيقيات إن هذا الخيار هو رهان شخصي له وانه الوسيلة الأفضل  للشباب لتجاوز شبح البطالة والإنخراط في سوق الشغل.

قام مجلس الجهة مؤخرا مشكورا  بالتعاقد مع مكتب  للتكوين مهمته الأساسية هو تكوين الشباب في المجالات التي يتطلبها سوق الشغل خصوصا  في التخصصات المتعلقة بالمعلوميات والأجهزة الإلكترونية غير أن الحملة حقيقة  لم تلقى رواجا كبيرا وقد وقع ما يشبه المقاطعة لهذا المكتب الذي لم يتقدم له إلى القليل خصوصا من حاملي الشواهد.

يرجع ذلك في الأساس إلى ما نعتقد نحن معشر المعطلين  أنه  أزمة ثقة حقيقية بين الشباب المعطل من حملة الشواهد ومؤسسات الدولة..فنحن المطلعون على إمكانيات جهتنا لا من خلال الموارد الضخمة او حتى الميزانيات المرصودة للمجالس المنتخبةالمختلفة... نتسائل وبكل تعجب لماذا لا يسمح للمجالس المنتخبة بل وتمنع منعا باتا وبشكل قانوني أن تساهم في تشغيل الشباب.






الشباب المعطل القليل نسبيا في هذه الجهة مقارنة مع ميزانيات ضخمة ومجالس منتخبة كثيرة العدد قليلة الفائدة..إن حل إشكالية العطالة في هذه الجهة تبدأ في زرع الثقة بين المؤسسات والشباب...من خلال برامج واقعية ومهمة ماديا ومعنويا توافق الإمكانيات الموجودة وتعطي صورة للمعطلين من أبناء الجهة أن هناك إرادة حقيقة للعمل على حل هذا المشكل...

وقد تبدأ هذه الخطوات بالإستماع اولا لوجهة نظر المعطلين  بشكل مباشر عن هذا المشكل وكيفية إيجاد حلول واقعية له... ولما لا بلورة برامج مشتركة تكون تحت إشراف مشترك بين السلطة المنتخبة وممثلي الشباب المعطل في هذه الجهة....

هذه الأفكار وانخراط المعطلين في بلورة الافكار  واشراكهم في الإشراف على الحلول  هو الكفيل بوجود حلول ممكنة التطبيق... وضمان جناحها  كما انه الضامن لخلق جو يسمح بالمرور إلى ما بعد هذه المرحلة الإنتقالية مرحلة ما بعد انتهاء التوظيف المباشر.

ما لم يتم القيام بهذه الخطوات فإننا سنكون اما مواجهة تتعاظم وتكبر في كل يوم وقد تنفجر في وجه الجميع في أي لحظة.




تعليقاتكم



شاهد أيضا
-صرخة معطل-.. بقلم: الشيخ أهل مولاي اسليمان
الفوضى والصراعات.... عناوين لنظام دولي يتشكل 
مقال حول الجهوية.. بقلم: الحبيب مني
حين يكتب حروف"الصباح" خمر "ليل" غير مباح..! بقلم الأستاذ الكبير: أحمد العهدي
ماذا ننتظر من صحفية كتبت أن صلاة التراويح هي فوضى.. بقلم: محمد الدي
علتنا فينا ولا فمسؤولينا.. بقلم: ابراهيم سيد الناجم
المسؤولية الإجتماعية للمستثمرين.. بقلم: أحمد بابا بوسيف
لا لتمرير المغالطات في حق رجل يخدم وطنه بكل تفاني الأخ "عزيز أخنوش"
الـمعطلون والإسـتثمار.. بقلم: أحمد بابا بوسيف
"عبد الرحيم بوعيدة" يكتب..لا تصالح..